زواج سوداناس

لجنة برلمانية تطالب الخارجية بمراجعة مواقف السودان تجاه القضايا المصرية



شارك الموضوع :

طالب نائب رئيس لجنة الشئون الخارجية بالبرلمان، متوكل محمود التجاني، الحكومة، بتطبيق مبدأ التعامل بالمثل مع السلطات المصرية واحتجاز اي وافد مصري انتهى تاريخ تأشيرته، وذلك على خلفية اعتقال السلطات المصرية، عدداً من السودانيين قبل ايام بحجة انتهاء مدة اقامتهم في القاهرة.
وقال محمود ان انتهاء مدة التأشيرات مسألة قانونية وعدم تجديدها يخالف قانون الدولة ولذا ينبغي التعامل فيها بالمثل، وطالب محمود سفير السودان بمصر بالتحرك للافراج عن اي سوداني موقوف بسبب التأشيرة.
وحمل نائب رئيس اللجنة، الحكومة المصرية مسئولية عدم تطبيق اتفاق الحريات الاربع الموقع بين البلدين، وقال انه مطبق فقط من الجانب السوداني، واشار محمود الى ان العلاقات السودانية المصرية رغم ازليتها ظلت تتأرجح بين الحين والاخر بسبب حلايب وغيرها، وطالب وزارة الخارجية بمراجعة مواقف السودان تجاه القضايا المصرية والاتفاقات الموقعة معها.
وانتقد محمود الموقف المصري تجاه المعدنين السودانيين، وذكر (رغم الافراج عن الصيادين المصريين بكامل معداتهم، لاتزال القاهرة تحتجز ممتلكات المعدنين السودانيين الى اليوم)، ولفت الى ان اللجنة ستعقد اجتماعاً مع المعدنين لمعرفة آخر المستجدات في القضية بعد تصريح السفير المصري بالخرطوم اسامة شلتوت بأن الممتلكات السودانية احيلت للجيش المصري.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


7 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        قلبي علي وطني

        البرلمان البيراجع مواقف السودان تجاه القضايا المصرية او قل “المصيرية” ياهو ال في الصورة دا والا واحد تاني؟!!!
        ديل ياخ تقول قاعدين في حفلة! ونسة جانبية وقعاد في الواطة واسلاك مجرجرة!

        الرد
      2. 2
        عارف وفاهم

        (( وحمل نائب رئيس اللجنة، الحكومة المصرية مسئولية عدم تطبيق اتفاق الحريات الاربع الموقع بين البلدين، وقال انه مطبق فقط من الجانب السوداني))…………. يا ناس يا عالم يا هوووووو فكونا من تطبيق الحريات الأربعة من الجانب السوداني فقط ، لماذا ” لا تُلغى” هذه الحريات الأربعة ؟ طالما لم يُنفذوها هم، المفروض نكون أُمّة تحترم نفسها .وكفاية ندفِّق مويتنا على الرِهاب ساااااااااااكت كدا.

        الرد
      3. 3
        rudwan koko

        السوداني

        الرد
      4. 4
        قاطعوا أولاد الرقاصات

        (من يهن يسهل الهوان عليه )
        هذا عاقبة التهور والتوقيع من طرف واحد . مافى دولة محترمة بتوقع على بياض وخاصة مع العواليق ديل

        الرد
      5. 5
        م ع

        محمد عبد الكريم من ابنا مدينة ود مدني

        الرد
      6. 6
        عبد الله

        شكرا سيادة النائب ولكن نريد وضوح هذا الجزء من المطالبة: فرض التأشيرة على المصريين لدخول السودان – كلام واضح ما عايز لولوة ومجاملة على حساب شعب

        الرد
      7. 7
        خالد الخليفة

        ياشباب سمعنا في الاخبار التي تداولتها مواقع التواصل الاجتماعى بان حكومة السودان سوف تقوم باعطاء شركات مصرية لعمل برمجيات هامة لحكومة السودان ارجو ان لاتكون هذه الاخبار حقيقة والأسباب معروفة لجميع اهل السودان هل من المعقول إعطاء من يضمر لك الحقد ويسعى الى تكسيرك بكل السبل ان تسلمه نفسك ؟ اذا الحكومة قامت ولو فكرت في الموضوع دا بيقى على السودان السلام المصريين تانى المصريين يا جماعة اين العقل ولا خلاص السودان ما ليهو وجيع

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *