زواج سوداناس

بدء اجتماعات الشركاء الدوليين لمفوضية مراقبة سلام جنوب السودان بالخرطوم و توقعات بالموافقة على دخول قوات افريقية الى جوبا



شارك الموضوع :

تبدأ اجتماعات مجموعة شركاء مفوضية المراقبة والتقييم لتنفيذ اتفاقية سلام جمهورية جنوب السودان (جميك) بالخرطوم اليوم، وذلك عقب وصول رئيس المفوضية فستوس موغاي أمس، والمبعوث الامريكي الخاص لدولتي السودان وجنوب السودان دونالد بوث، من أجل مناقشة سير تنفيذ اتفاقية السلام التي تم توقيعها بين أطراف الصراع، بجانب التحديات التي واجهت تلك الاطراف والتطورات الاخيرة عقب تجدد القتال.
وقال وزير الخارجية بروفيسور ابراهيم غندور في تصريح (الجريدة) أمس، ان الاجتماعات ستناقش قرارات القمة الافريقية الماضية بكيجالي وقمة رؤساء دول الإيقاد من اجل إيقاف نزيف الدم في الدولة الشقيقة، وتوقع ان تتخذ الاجتماعات موقفاً موحداً بضرورة دخول قوات أفريقية لأراضي جنوب السودان.
و كشف غندور عن لقاء جمعه امس بالمبعوث الامريكي لدولتي السودان وجنوب السودان ناقش معه أجندة اجتماعات مجموعة شركاء مفوضية المراقبة والتقييم لتنفيذ اتفاقية سلام جمهورية جنوب السودان (جميك) ومواقف الاطراف.
وكشف وزير الخارجية عن مباحثات مشتركة بين رئيس الجمهورية المشير عمر البشير، ورئيس مفوضية المراقبة والتقييم لتنفيذ اتفاقية سلام جمهورية جنوب السودان (جميك) فستوس موغاي، يوم غدٍ الاثنين، وقال غندور ان المباحثات تتعلق بالأوضاع بجمهورية جنوب السودان وسير تنفيذ اتفاقية السلام بين أطراف السلام.
ووصل (5) مبعوثين الى الخرطوم لحضور الاجتماعات هم ممثلو الصين، النرويج، الاتحاد الاوروبي، بالاضافة الى ممثلة الامين العام للأمم المتحدة بجنوب السودان، ومستشار رئيس الوزراء الاثيوبي.
و تفيد المتابعات ان من مهام مجموعة شركاء المفوضية مساعدة الاطراف في الوصول لحلول تسهم في الاستقرار والسلام بجنوب السودان.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        انجلينا

        كم كنا نتمنى ان يكون السودان بعيدا حتى ان ننتهى من تنظيف بلادنا من الاحباش الحاقدين لخصوصية السودان وموقعه الجغرافى والتداخل الاجتماعى ……الحرب لم تنتهى بعد وخايفين من حكاية الحجاز ليه عكاز فرجاء كونو بعيدين لان لا حياد فى الحرب

        الرد
      2. 2
        خالد

        انقذو دارفور و جبال النوبة والنيل الازرق و جنوب كوردفان من مصير مشابه لما يحدث من الحركة الشعبية في دولة الحركة الشعبية في الجنوب

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *