زواج سوداناس

النائب الجديد لسلفاكير ينوي زيارة الخرطوم الأسبوع المقبل



شارك الموضوع :

قال سفير دولة جنوب السودان بالخرطوم ميان مادوت، السبت، إن النائب الأول الجديد لرئيس جنوب السودان، تعبان دينق، يعتزم زيارة الخرطوم في الأسبوع المقبل”، ولكنه ينتظر انتهاء الترتيبات مع الحكومة السودانية للإعلان عن موعد الزيارة.

وأشار مادوت، في تصريح لوكالة لـ (سبوتنيك) الأخبارية الروسية، إلى أن الزيارة تأتي في إطار العلاقات المشتركة بين البلدين ولبحث التطورات السياسية الساخنة في جوبا.

يذكر أن رئيس جنوب السودان سلفا كير مياديرت قد عيّن، الأسبوع الماضي، وزير المعادن السابق الجنرال، تعبان دينق، نائباً أول له في الحكومة، بديلاً لزعيم المعارضة المسلحة رياك مشار خلال الأيام الماضية، مما اعتبره الأخير نكوصاً عن اتفاقية السلام التي وُقعت العام الماضي، لإنهاء الحرب الأهلية التي كادت أن تعصف بالدولة الوليدة.

وغادر مشار العاصمة جوبا، في وقت سابق من الشهر الجاري، خلال احتدام المعارك بين قواته والقوات الموالية للرئيس. ورفض العودة إلى المدينة قبل نشر قوات للفصل بين الجانبين.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        مريم

        اش .. اش ..
        بركاتك يا شيخنا ..
        ده ايه النور ..
        ده ايه الجمال ده ..
        Lights had come

        الرد
      2. 2
        كراريس

        نصحية لوجه الله يا ناس الحكومة …. ما تبيعو مشار عشان تعبان التعبان دا
        دا واحد غدار غدر بي صاجبو وهو أكتر الجنوبيين لؤماً وحقدا على الشمال بسبب أن الجنوبيين مابينو لأن ابوه شمالي

        الرد
        1. 2.1
          الكوشى

          يا كراريس

          أحد الاخوة الجنوبيين “شلكاوى” قال لى أن تعبان أبن أخت مشار يعنى مشار خال تعبان والعهدة على الراوى

          الرد
      3. 3
        atbarawia

        مش دا السجلو ليه مكالمة ايام ( غزو ) هجليج وقال ليهم ( حرقوها ) وبرضو دايرين تقابلوه – في رأي احسن ترسلو ليه ( كتيبة ) حمير وبعض اللاجئين الجنوبين يستقبلوه والا فوطني العزيز اشرف من أن يطأ ارضها امثاله

        الرد
      4. 4
        انجلينا

        لا لا ما تصخرو منو دا من عندنا ونحنا الذين بنديكم البترول

        الرد
      5. 5
        Ahmed abourami

        أعلم ان الأنسان منا هو ضحية التركيز السلبى

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *