زواج سوداناس

بعد شن هجوم عليه.. فيس بوك يتراجع عن حجب إعلانات لملابس داخلية نسائية



شارك الموضوع :

بعد موجة الغضب والانتقاد الواسعة التى تعرض لها موقع فيس بوك، قرر الموافقة على عرض حملة إعلانية لملابس داخلية نسائية بعد رفضها من قبل لانتهاكها مبادئه التوجيهية، إذ تم حجب الإعلان الخاص بشركة Curvy kate للملابس الداخلية بسبب عدم توافقه مع السياسات الإعلانية لفيس بوك، إذ تهدف الحملة الإعلانية التى أطلق عليها #TheNewSexy، إلى معالجة الأعراف الاجتماعية، ويضم الإعلان امرأة متحولة جنسيا وأخرى تعانى من داء الثعلبة، وامرأة مبتورة القدم، لكن رفض فيس بوك هذه الحملة الإعلانية وقال للشركة أنه لا يسمح بالإعلانات التى تروج للأعمال الجنسية، ولا يوافق على عرض الفيديوهات والمنشورات الجنسية. إعلانات الملابس الداخلية على فيس بوك ووفقا للموقع الإلكترونى لصحيفة “ديلى ميل” البريطانية أخطر فيس بوك شركة curvy kate قائلا: “لم تتم الموافقة على إعلانك لعدم توافقه مع سياساتنا الإعلانية، فنحن لا نسمح بالإعلانات التى تروج للأفعال الجنسية، وأشرطة الفيديو والمنشورات الجنسية مثل المجلات، والمدونات والصفحات أو نوادى التعرى، فهذه الإعلانات حساسة وعادة ما تثير رد فعل سلبى من المشاهدين”. وقالت Hannah Isichei رئيس التسويق والعلاقات العامة بشركة curvy kate أنها شعرت بالصدمة عند تلقيها هذا الرد من فيس بوك وتخيلت أن هناك نوعا من الخطأ، فهذه الصور ليست مؤذية بل تعطى رسالة بالتنوع والقوة والجمال . وكان واحدا من الإعلانات المحظورة عبارة عن منشور لفتاة تدعى Effie Van Cluysen متحولة جنسيا وتبلغ من العمر 21 عاما، لكن استأنفت الشركة ضد الحظر، وبعد رد فعل وسائل الاعلام الاجتماعية، قرر فيس بوك إلغاء القرار والاعتذار. وأرسل الموقع رسالة إلى Isichei جاء نصها”شكرا لكم لإعلامنا حول رفض إعلانك، لقد راجعنا إعلانك مرة أخرى، ورأينا أنه يتماشى مع سياساتنا، نشع بالأسف للمراجعة غير الصحيحة، إذ نقيم الملايين من الإعلانات فى الأسبوع، وهناك حالات خطا واردة، بحيث لا يتم الموافقة على الصور اعتقادا بانتهاكها لسياساتنا، وتم قبول إعلانك الآن، وسيبدأ فى الظهور قريبا”.

اليوم السابع

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *