زواج سوداناس

د. احمد محمد عثمان ادريس : من اعلام ورموز البجأ



شارك الموضوع :

(1) التراثي الاستاذ / جعفر بامكار
كان من اوائل المثقفين الشباب من ابناء البجا الذين علموا انفسهم بنفسهم ، وايضا من الجيل الذي نذر نفسه من اجل خدمة اهله ومركز شباب التقدم بحي التقدم يشهد بذلك ابان عمله انذاك كضابط صحي ببلدية مدينة بورتسودان ، اجتذب العديد من المنظمات الدولية الطوعية العاملة ببورتسودان كمنظمة اكورد واكسفام سابقاً وغيرها من المنظمات الاخرى التي كانت تعمل في تلك الاوساط من اجل خدمة اهله في المناطق الشعبية بالأخص التي تتواجد بها اهله كحي ديم العرب والتقدم وانقاب وحي الوحدة ، عمل بعد تخرجه من الجامعة كضابط صحة ثم تدرج الى ان وصل محافظاً لطوكر واخيرا كرئيس تحرير لصحيفة بورتسودان مدينتي المحلية ولا زال يحمل الكثير من الهموم والاعباء على ظهره بالأخص هموم اهله ، عرفته الولاية وعرفه اهله ابان عمله بالمجلس البلدي كشخص قدم ولازال يقدم الكثير من اجل انسان هذه الولاية ، وهو يعمل الان في قسم التحرير بصحيفة بورتسودان مدينتي ، فله من كل قلب التوفيق والنجاح .
2/ الرياضي المخضرم العم / على عيسى موسى
من الجيل القديم وسكان الولاية ومحبي وعشاق الرياضة ، بدأ مسيرة حياته الرياضية كاداري بنادي حي العرب ابان السبعينات رغم عمله أو انشغاله بالعمل التجاري الا أنه ظل ابان تلك الفترة قديراً وملازماً لنادي حي العرب ومشجعيه ، رغم شهرته داخل الوسط الرياضي الا أنه ظل له وضع اجتماعي كبير بين اصدقائه ومعارفه بفضل تحركاته الاجتماعية المختلفة ، رغم كل المهمام الملقاه عليه اجتماعياً الا جميعها لم تغير شخصيتة وقد ظل راسي الحربة في جميع المسؤليات لك من كل قلب التوفيق والنجاح يا ابو حسن والى الامام 0
د. احمد محمد عثمان ادريس

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *