زواج سوداناس

إنتقادات لتساهل واشنطن تجاه عمليات تجنيد الأطفال بجنوب السودان



شارك الموضوع :

إنتقدت صحيفة (ذا هيل) الأمريكية المتخصصة في نشر أخبار الكونغرس الأمريكي، إستمرار الإدارة الأمريكية في التعامل مع حكومة جنوب السودان عسكرياً على الرغم من وجود قوانين أمريكية تمنع التعاون مع الدول التي بها عمليات تجنيد للأطفال، وطالبت الرئيس أوباما التحرك خلال ما تبقى له من فترة من أجل وضع حد لتجنيد الأطفال بجنوب السودان.

وذكر مقال تناولته الصحيفة رصدته (smc) أنه ووفقاً لإحصائيات اليونسيف فقد جند أطراف الصراع بدولة الجنوب حوالي (15) ألف طفل منذ بداية الصراع في العام 2013م، مشيراً إلى أن حكومة الجنوب فشلت في إلتزاماتها بشأن منع تجنيد الأطفال. وأكد المقال أن جنوب السودان بعد إستقلاله في العام 2011 لم يحرز تقدماً في تسريح الأطفال من القوات المسلحة، كاشفاً عن حصول حكومة الجنوب على تنازلات مستمرة بشأن التشريعات الأمريكية كقانون (منع تجنيد الأطفال) وذلك على الرغم من الإنتهاكات الفظيعة التي حدثت في مجال حقوق الإنسان وتجنيد الأطفال.

وكشفت الصحيفة عن حصول دولة جنوب السودان خلال العام 2013 على (130) مليون دولار كمساعدات عسكرية و(20) مليون دولار في مجال مبيعات الأسلحة من الولايات المتحدة، بجانب طلب تقدمت به الإدارة الأمريكية بتضمين (30) مليون دولار في السنة المالية 2017 كمساعدات عسكرية للجنوب.

وذكر مراقبون أمريكيون أن دعم ورعاية إنفصال جنوب السودان يعد من أكبر الأخطاء التي إرتكبتها الإدارة الأمريكية، موضحين أن هذا الخطأ سيلقى بظلاله على إنجازات إدارة أوباما مما جعلها تبذل كل مابوسعها من جهود لإصلاح هذا الخطأ وإن كان على حساب التشريعات والقوانين والأموال الأمريكية.

smc

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *