زواج سوداناس

السودان يغلق مدارس تتبع لمنظمة (غولن) بطلب من تركيا



شارك الموضوع :

استجاب السودان لمطالب تركيا بإغلاق مدارس تتبع لمنظمة فتح الله غولن “الكيان الموازي”، وقرر تحويل مدرستين الى مدارس خاصة تديرها شركة سودانية.

أعلنت وزارة الخارجية عن تحويل المدارس التركية التابعة لمنظمة فتح الله غولن بالسودان، الى مدارس خاصة تديرها شركة سودانية.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية السودانية قريب الله خضر في تصريح، الخميس، “إن الحكومة التركية كانت قد طلبت إغلاق تلك المدارس، وأبلغت الخارجية السودانية وزارة التربية بإغلاقها وهما مدرستان يتجاوز عدد طلابهما 800 طالب من جنسيات مختلفة، معظمهم سودانيون”.

وأوضح قريب الله “أن وزارة التربية ووفقا لإجراءاتها وحتى لا يتضرر الطلاب قامت بتحويل هذه المدارس وهي خاصة الى مدارس تديرها شركة سودانية”.

وفي وقت سابق، صرح السفير التركي في الخرطوم جمال الدين أيدين، لوكالة الأناضول أن الرئاسة السودانية أطلقت مشروع تأميم المدارس التابعة لغولن، وطلبت من وزارة التربية التركية، إرسال وفدٍ بهدف تقديم المساعدة خلال عملية التأميم.

وكان السفير قد أفاد الصحفيين في أواخر يوليو الماضي أن أنقرة تعتزم إجراء مناقشات مع الحكومة السودانية بشأن إغلاق المدارس والمؤسسات التابعة لمنظمة “الكيان الموازي”، التي يتزعمها فتح الله غولن في البلاد.

وبدأت أنقرة في مطاردة مدارس غولن خارج تركيا لتفكيكها بعد أن اتهامات بارتباطه بالعسكريين المتورطين فى الانقلاب الفاشل الذي تعرضت له البلاد في 15 يوليو الماضي.

ووقع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أخيرا على أول مرسوم له بعد سريان تنفيذ حالة الطوارئ، وقضى بإغلاق 1000 مدرسة خاصة تابعة لفتح الله غولن.

يذكر أن رجل الدين المقيم فى الولايات المتحدة، فتح الله غولن، يمتلك مدارس في تركيا وألمانيا وسويسرا وأميركا إلى جانب مدارس في عدة دول عربية من بينها السودان.

sudantribune

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *