زواج سوداناس

هؤلاء.. الاغراب



شارك الموضوع :

السادة: بروفيسور الزبير بشير و.. عبد الرحمن ابراهيم.. وسعد احمد سعد.. هل تذكرون عبوركم صالة مطار الخرطوم.. قادمين من مكة عام 1973م واطول مائة متر في حياتكم. عبور صالة مطار الخرطوم كان طويلاً.. طويلاً.. لان كلاً منكم كان يتوقع.. شاباً يعترض طريقه.. صامتاً.. ثم اعتقال .. ثم اعدام!! السادة قطبي المهدي.. عبد الرحمن ابراهيم.. صديق يونس.. حسن علي. هل تذكرون ليلة في البركس.. جالسين امام الضابط الاردني على عبد العزيز!! والاستاذ علي عثمان يجلس بعيداً حتى لا يسمع الحديث. الحديث والضابط علي عبد العزيز كلاهما كان شيئاً من صناعة(الفيلق الاسلامي). الاسلاميون السودانيون كانوا عام 1965 يكسرون الغطاء الحديدي الذي ومنذ عام (1594) يحذف كلمة (جهاد) من العالم الاسلامي. عام 1965 قبل النكسة بعامين كان استاذ الشريعة المشلخ.. بجامة الخرطوم يقرر إنشاء (جماعة اسلامية مقاتلة.. تحمل السلاح لمواجهة العالم الصليبي واليهودي لاول مرة). عند مغيب يوم ممتع في بيت قريب من المطار كان الجلوس هم : مهدي إبراهيم.. والكاروري وإبراهيم الدسوقي.. وإبراهيم أبو حسنين عام 1968 جاءت معركة الكرامة (اول معركة ينتصر فيها المسلمون ضد عدو بعد خمسائة عام ومعركة الكرامة كانت تصنع اشياء.. منها معركة الكرامة كان ابرز قادتها هم محمد صالح عمر.. وعبد الله عزام – وعبد الله عزام الذي يعمل تحت تدريب وتوجيه المجاهدين السودانيين يصبح هو قائد الجهاد الافغاني كله ضد الاتحاد السوفيتي في افغانستان. وفريق جدة الذي يصنع عملية 1976 ضد الشيوعية ( النميري) في السودان. وضد الشيوعية في افغانستان كان بعض قادته هم: احمد عبد الرحمن وشمس الدين زين العابدين (يسكن الآن بيتاً صغيراً) يهدده السيل في شارع العيلفون. وفاروق عثمان احمد. ومحمد احمد الفضل ( والد الكاتبة امينة الفضل). وسعد وود ابراهيم والزبير بشير الذين يرسلون عام 73 الى الخرطوم .. للاعدام. وسعد يهبط جدة مع عبد الله مكي والحاج بابا جاء من الرياض. والطيب ابو عطية من المدينة. وعلي عبد الله يعقوب يدير الاقامات. و… كان الاعداد كثيفاً لايقاظ العالم الاسلامي كله. (3) – وفجر السادس من رمضان 1991 نستيقظ قبل الفجر في معسكر القطينة الذي كان هو الخطوة الاولى لعمليات صيف العبور.. في الجنوب.. ونجد ان من يجاورنا نائماً على الارض هو عبد الله وعبد الله.. اسم غريب.. فهو احد قادة المجاهدين في افغانستان وهو من كان عليه اسقاط طائرة النميري عام 1976م. وطائرة النميري تهبط قبل موعدها بنصف ساعة. والنميري ينجو لان الله سبحانه وتعالى كان يعلم ان الشريعة شيء لا يستطيع اعلانه الا رجل في قوة النميري. والنميري .. بقدر الهي آخر.. حين يرسل مخابراته لقتل حراس القذافي كان يمنعهم من قتل القذافي لان الله سبحانه كان يقدر ان يكون القذافي هو من يصبح الأنموذج الاعظم للخدعة التي تدير العالم منذ السبعينيات وحتى اليوم. وفي ندوة قاعة الزبير الاثنين الاخير كان احد الخبراء يحدث عن انه منذ السبعينيات.. الحكومة العالمية.. تحت الارض هي من يدير العالم. الحكومة هذه تصنع ( مون) لادارة العالم البوذي.. في آسيا وتصنع كسينجر وآخر لادارة العالم المسيحي. وتصنع مجموعات تابعة لها وقيادات لادارة العالم الاسلامي. ومن هؤلاء (كولن) الذي يصنع انقلاب تركيا الاخير. وبعض ما تصنعه الحكومة هذه هو.. حكاية القذافي لتدير العالم الاسلامي. (4) أنموذج.. ( الرئيس المسلم الذي يدير بلده بتعلميات الغرب..) أنموذج ينهك ويصبح غير صالح. والخطة البديلة تنطلق من الرئيس المنهك هذا لتعمل. والاسلوب هو رئيس يفضح الإعلام الغربي فساده وعجزه. والفساد والإعلام اشياء تجعل كل الثورة شيئاً مثيراً وفاتناً ومشروعاً. والاعلام الغربي.. من هنا يرسم صورة مفزعة للقذافي وزين العابدين وصالح ومبارك والاسد و.. ومن هناك الإعلام ذاته يرسم صورة فاتنة للربيع العربي. الغرب يقود الخطوات .. ويرصد ويترصد.. لأنه يعرف ما بعد القذافي. وما بعد القذافي هو الخراب الآن الذي يجعل القذافي شيئاً يتمناه الناس. (5) – الستينيات .. الاسلاميون يعرفون كيف هو العالم.. ويحاورون العالم بلغته. – ولغة السبعينيات و.. ولغة السنوات العشرين الاخيرة. *** السادة الذين لا يطيقون طول الحلقات هذه. المعركة القادمة تعتمد على أن ينشأ جيل لا يعرف ما صنعه الاسلاميون. وعندها..؟؟ والتفاصيل.. بعد الإجمال هذا.. نطلقها ابتداءً من دار الهاتف.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        مرحبا

        المعركة القادمة تعتمد على أن ينشأ جيل لا يعرف ما صنعه الاسلاميون…..
        كفاية دجل … يكفي اي زول يمد رأسه برا البيت ليرى ما فعل الإسلاميون بالسودان… عمارات شاهقة لأنفسهم واهليهم…. وبؤس وفقر ومسغبة للآخرين…. و دونك شهادة شيخ حسن

        الرد
      2. 2
        معتز حامد

        انت يا ود فضل الله ,

        بدال ما قاعدين تحكينا قصص قديمة زي الحبوبات و قبال ما نتولد ما تحكينا عن السبع و عشرين من عمر دولة الخلافة الراشدة ؟
        طولنا ما سمعنا عن المشروع الحضاري و الاستراتيجية القومية الشاملة و امريكا قد دنى عذابك , كلامك ده مافي زول حضروا !!
        وين التوالي و اللجان الشعبية و الدفاع الشعبي و زاد المجاهد ؟ ولا خلاص جرابكم فضى و بقى ما عندكم التقولوهو ؟؟؟
        ابطالك الكرتونيين ديل هم على المحك الآن و منذ 27 عاما” و انكشفوا امام الشعب ضحوا بي الخمسة في المية منهم الداقسين و ال95% كنزوا الذهب و السلطة و تزوجوا مثنى و ثلاث و رباع و امتلكوا القصور في دبي و ماليزيا و لندن و الجوازات الاجنبية و خلوك تنبح براك زي الكلب الجربان .
        انت ناسي انو في يوم الله حا يحاسبك على كذبك ده يا فضل الله ؟ الماسونيين بتاعنك ديل ما حا ينفعوك يوم لا ينفع مال ولا ولد !! .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *