زواج سوداناس

بمشاركة البشير: قمة الايقاد تجمع علي وقف القتال بدولة جنوب السودان والعمل علي عودة مشار نائبا اول لسلفاكير



شارك الموضوع :

عاد الي البلاد مساء الجمعة المشير عمر البشير رئيس الجمهورية بعد المشاركة في اعمال قمة الايقاد التي عقدت بالعاصمة الاثيوبية اديس ابابا لمناقشة تطورات الوضع في دولة جنوب السودان حيث كان في استقباله بمطار الخرطوم النائب الاول لرئيس الجمهورية الفريق اول ركن بكري حسن صالح وعدد من الوزراء .

واوضح وزير الخارجية البروفيسور ابراهيم غندور في تصريح لـ “سونا” ان القمة كانت مكتملة بحضور كل رؤساء الدول الاعضاء في منظمة الايقاد واستمعت الي تقارير حول تطورات الاوضاع بجنوب السودان من كل من رئيس مفوضية التقويم والمراقبة لدولة جنوب السودان وممثل الامين العام لجنوب السودان ومسئولة اليونامس ونائب رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي .
واكد غندور ان رؤساء الايقاد قرروا بالاجماع العمل علي وقف القتال في دولة الجنوب وتامين جوبا من خلال قوة اقليمية يتفق عليها قادة اركان الجيوش في المنطقة .

واضاف غندور ان الرؤساء طالبوا بفتح قنوات الحوار بين سلفاكير ومشار والعمل علي عودة مشار نائبا اول لرئيس دولة الجنوب وتنفيذ بند الترتيبات الامنية الواردة في المادة 2 من اتفاقية السلام لايقاف القتال بصورة نهائية والمضي قدما حتي نهاية الاتفاقية .
واشار غندور الي ان الرؤساء قرروا خلال القمة اغاثة المحتاجين في دولة الحنوب فورا لافتا الي ان القرارات التي صدرت عن القمة كانت باجماع الرؤساء وبمشاركة تعبان دينق الذي اكد استعداده للعمل مع الايقاد وشركائها من اجل تنفيذ هذه المقرارات .
وحول مدي التزام حكومة الجنوب بمقررات الايقاد قال غندور ان القرارات صدرت في وجود وفد حكومة دولة الجنوب الذي اكد التزامه بها .
وقال غندور ان تنفيذ هذه القرارات سيبدأ مباشرة باجتماع رؤساء اركان الجيوش بدول منظمة الايقاد للاتفاق علي كيفية تامين جوبا والعمل علي عودة الامور الي نصابها والبدء في تنفيذ بند الترتيبات الامنية

الخرطوم 5 – 8 – 2016م (موفد سونا)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *