زواج سوداناس

مغامرو لعبة “بوكيمون غو”.. إلى الجنّة



شارك الموضوع :

منذ أسابيع تحولت لعبة “بوكيمون غو” إلى ظاهرة عالمية بعد أن اجتاحت الهواتف الذكية، وبدأ الملايين باستخدامها، خصوصاً الشباب الذين عايشوا سلسلة الكرتون “بوكيمون” قبل عقد من الزمن.

وتزامنا مع هذه الظاهرة، غصت الصحف والمواقع الالكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي بأخبار وحوادث ارتبطت باللعبة، بعضها طريف والبعض الآخر مأساوي.

في ما يلي أبرز الحوادث والقصص الغريبة للأشخاص الذين استغرقوا في لعب البوكيمون غو.

مقتل شاب بسبب مطاردة “البوكيمون”

في أول حادثة من نوعها تتعلق بلعبة “بوكيمون غو”، قتل المراهق جرسون لوبيز دي ليون الذي يبلغ 18 عاماً، بعد أن تعرض لإطلاق نار أثناء استغراقه في اللعبة مع ابن عمه دانييل مويسيس بيسن في شارع في شيكيمولا بأميركا، التي تبعد 120 ميلاً عن مدينة غواتيمالا.

وعثرت الشرطة على قرابة 20 غلاف رصاصة في مسرح الجريمة، وما تزال تبحث عن ركاب السيارة التي شوهدت في المكان.

وقالت تقارير محلية إنهما كانا يسيران إلى جانب خط للسكك الحديدية عندما تم إطلاق النار عليهما، وفارق أحدهما الحياة فيما بعد في المستشفى.

وقالت روزاليندا والدة جيرسون إن ابنها غادر المنزل ليلعب تلك اللعبة الواقعية، “لا أعرف لماذا غادر ابني المنزل، لقد كان في السرير عندما تلقى رسالة من ابن عمه طلب فيها أن يخرجا معاً لتحميل اللعبة على مقربة من البيت”.

استدراج أشخاص يلعبون البوكيمون بهدف السرقة

قام أربعة مراهقين أميركيين تتراوح أعمارهم بين 16 و18 سنة باستدراج بعض الأشخاص الذين يلعبون “البوكيمون” إلى أماكن منعزلة وسرقتهم.

وذكرت وكالة “رويترز” في تقرير لها، أنّ اللعبة التي أصبحت بعد إطلاقها بأربعة أيام فقط أشهر لعبة على هواتف الأندرويد، وصارت تتنافس كتفا بكتف مع “تويتر” حسب تحليلات المراقبين، كان لها جانب مظلم، حيث استخدمت فخّا للسرقة بالإكراه.

وتمّ رصد المراهقين الأربعة بواسطة الضباط الذين كانوا يستقبلون بلاغات متتابعة عن وقوع سرقة، حيث كان المتهمون يتربصون ببعض ضحاياهم في سيارتهم داخل مرآب، وكانوا يمتلكون سلاحاً نارياً، حيث ألقت الشرطة القبض عليهم، قبل أن يفرج عنهم بكفالة قدرها مائة ألف دولار.

صدم سيارة شرطة بسبب البوكيمون

نشرت شرطة بالتيمور في الولايات المتحدة، على حسابها في “تويتر”، فيديو أظهر سيارة مواطن وهي تصدم سيارة الشرطة، وبرّر فعلته هذه بشروده أثناء لعبة “بوكيمون غو”.

وظهر في الفيديو، رجال شرطة مجتمعون أثناء أدائهم مهامهم الليلية، قبل أن تفاجئهم سيارة صدمتهم بقوة، ثم توقف سائقها وترجّل منها، ليظهر أنه لم يصب بأذى.

وأظهر الفيديو السائق وهو يشتم اللعبة بعدما تسببت له بالحادث، قائلاً “هذا ما جنيته من هذه اللعبة الغبية”، ورغم تعرضه للحادث، نزل من السيارة من دون أن يتوقف عن التحديق في هاتفه، وانتهى الفيديو برسالة من شرطة بالتيمور تطلب من “المهووسين”، اللعب بطريقة آمنة.

سائق أميركي يصطدم بشجرة بسبب لعبة بوكيمون

اصطدم سائق أميركي يبلغ من العمر 28 عاماً بشجرة أثناء شروده بلعبة “بوكيمون غو”، إذ أكد أن اللعبة تسببت في تشتيته ودفعته للخروج عن الطريق، لكن لحسن الحظ كانت إصابته طفيفة نسبياً وتم إرساله إلى مستشفى Auburn ، وفقا للموقع الأميركي BGR.

وقال “شون بتلر” رئيس الشرطة إن السائق كان محظوظاً جداً لعدم إصابته بأي جروح خطيرة أو تسبب هذه الحادثة في وفاته.

فتاة شارفت على الموت بسبب البوكيمون

صدمت سيارة مسرعة الفتاة أوتمن دايسنوس الأميركية (15 عاماً) أثناء توجهها إلى المتحف الوطني لاصطياد البوكيمون، ونقلت إلى المستشفى على الفور. وقد اتهمت والدة الفتاة تريسى نولان، اللعبة بأنها كادت أن تودي بحياة ابنتها مؤكدة أنها تتحمل جانباً من الخطأ أيضاً، لأنها سمحت لها بممارسة هذه اللعبة التي أخذتها إلى طريق سريع لا يعبره الأطفال.

حادثة تزلج بسبب البوكيمون
أصيب الشاب مايك شولتز البالغ من العمر 21 عاماً في لونغ آيلاند، في نيويورك، أثناء استقلاله لوح تزلج وهو يحدق في هاتفه من أجل العثور على شخصيات البوكيمون المختلفة، وقال إنه أصاب يده على الرصيف بعد أن اصطدم بشكل قاس.

العربي الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *