زواج سوداناس

بعد منعهم من الحديث داخل القاعة “قوى المستقبل” تغيب عن ” الجمعية العمومية” للحوار


نيوز

شارك الموضوع :

غاب تحالف قوى المستقبل للتغيير عن الجمعية العمومية للحوار أمس بعد (24) ساعة فقط من إعلانه المشاركة في اجتماع الجمعية وعزا غيابه إلى منعهم من تقديم كلمة خلال الاجتماع خاصة وأن الفرصة قد أتيحت لعدد من الأحزاب.

وقال رئيس منبر السلام العادل الطيب مصطفى لـ(الصيحة) إنه شارك في الاجتماع ابتداء نيابة عن قوى المستقبل، غير أنه علم باعتذارهم وواصل مشاركته في الاجتماع باسم منبر السلام العادل على اعتبار أن المكتب القيادي للحزب كان قد قرر المشاركة في الجمعية العمومية.

وقال توضيح أصدرته قوى المستقبل أمس إن عدداً من أحزاب قوى المستقبل للتغيير تلقوا دعوات لحضور اجتماع الجمعية العمومية، وقد وافقت تلك الأحزاب على الحضور بعد نقاش مستفيض حول هذا الموضوع في اجتماع الهيئة القيادية للتحالف.

وقال البيان “إن قوى المستقبل وافقت على حضور اجتماع الجمعية العمومية بفهم أنه ستكون لديها فرصة للحديث داخل الاجتماع لشرح موقفها من المشاركة وعرض تصوراتها للدفع بعملية الحوار”، غير أن ذلك لم يتم ورفضت الجهات المنظمة للاجتماع إعطاءهم الفرصة، وأضاف البيان: “اتصلنا ببعض المشرفين على أمر الحوار نطلب تأكيد مشاركتنا في الحديث داخل القاعة بناءً على طبيعة الدعوة التي وصلتنا وقبل ثلاث ساعات من انعقاد الاجتماع أبلغونا اعتذارهم عن توفير فرصة حديث للتحالف داخل اجتماع الجمعية”.

وأضاف التوضيح أن قوى المستقبل اعتذرت عن المشاركة في الاجتماع باعتبار أنه ليس من المقبول أن يحضروا لقاءً تشاورياً يمتد لساعات لا تمنح فيه فرصة الحديث.

ونبهت قوى المستقبل إلى أن التزامه بالعمل مع كل القوى السياسية بما فيها المشاركة في الحكومة وآلية 7+7 لن تتأثر بهذه الحادثة، مؤكدًا أنه سيظل قوة دافعة للحوار حتى تتوقف الحرب ويعم السلام .

صحيفة الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *