زواج سوداناس

مهرجات .. ومتوركات !!



شارك الموضوع :

1
{لم تكن السيدة “تراجي مصطفى” عضو مؤتمر الحوار الوطني موفقة ولا مرتبة في حديثها أمام الجمعية العامة وأمام السيد رئيس الجمهورية ليل أمس (السبت)، وأخذت تتحدث بذات طريقتها التي تخاطب بها (قروبات الواتس) بالتسجيل الصوتي !!
{كاميرات التلفزة رصدت تعابير الاستياء على عدد من وجوه الحاضرين من أعضاء المؤتمر .
{ما هذا التهريج ؟! ألم تجدوا من علمائنا ومستشاري الحكومات والمؤسسات الدولية بالخارج من يمثل المهاجرين غير “تراجي” ؟!
{أرجو ألا تبتذلوا المشاركات في الحوار الوطني ولا تتوهموا أن كل (قبة وهمية) تحتها (فكي) !
{نجم جلسة الأمس كان السيد “مبارك الفاضل المهدي” الذي أعطى للمؤتمر قيمة مضافة ووزناً سياسياً مضاعفاً.
2
{عدد من الوفود الحزبية والشعبية زارت السفارة التركية للتعبير عن رفضها لمحاولة الانقلاب العسكري على الحكم الدستوري الديمقراطي، هذا غير المسيرات التي خرجت من المساجد أيام (الجمعة).
{طيب كويس ما قصرتو. بس أعرفوا حاجة إنو الانقلاب دا ما حصل في السودان، عشان تزعلوا للدرجة دي . صحيح أننا معجبون بتجربة حزب العدالة والتنمية وإنجازاتو، لكن ركزوا شوية في ورقكم هنا .. في دارفور وجنوب كردفان والخريف. والسيل .. والفيضان .. والبعوض والضبان والنزلات المعوية المتوقعة بالكوم والردوم .
{لكن الأغرب والأعجب في قصة وفود السفارة التركية؛ وفد النساء الذي تزعمته السيدة “سامية شبو” باسم سيدات الأعمال وكن يرتدين ثياباً موحدة بلون العلم التركي (الأحمر)، فقد عبرت النساء الفضليات عن رغبتهن الأكيدة في زيارة “أنقرة” لتهنئة الرئيس “رجب طيب إردوغان” على فشل الانقلاب وانتصار الشعب التركي !!
{يعني لو مشى وفد من النسوان ديل وقابلوا “إردوغان” .. تكون الخارجية بتعمل شنو ؟ وقطاع العلاقات الخارجية بالحزب الحاكم البترأسو برضو امرأة هي السيدة “أميرة الفاضل” شغالين شنو .. وهل سيشكلوا وفداً مماثلاً ويمشي يقابل “أوغلو” ؟!
{غايتو جنس فوضى في البلد دي !
{خليكم من تركيا .. تهانيكم وصلت .. و”إردوغان” مبسوط منكم ..
{يلا ..أعملوا حملات لإصحاح البيئة في الخرطوم الغرقانة ووسخانة .. الأتراك عارفين بعملوا في شنو .. إنتو الشغالين بالفارغة والمقدودة !!

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        Ageeb

        أول مرة أقرأ مقال جيد للصحفي الهندي عز الدين…

        لكني اختلف معه فيما ذهب إليه في الاقتباس التالي:

        “نجم جلسة الأمس كان السيد “مبارك الفاضل المهدي” الذي أعطى للمؤتمر قيمة مضافة ووزناً سياسياً مضاعفاً.”

        ليس لمبارك الفاضل وزن حتى يعطي قيمة مضافة للمؤتمر!

        الرد
        1. 1.1
          ابو محمد

          عجيييب يا عجيب نفسي رأي …فقد سبقتني بالرد مشكورا… حقيقة ليس لمبارك الفاضل وزنا حتي في حزب الامة …. والكاتب توهم ان (كل قبة) تحتها (فكي)

          الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *