زواج سوداناس

“موسى محمد أحمد” يؤكد وقوف رئاسة الجمهورية مع المتأثرين بالسيول في كسلا



شارك الموضوع :

أكد مساعد رئيس الجمهورية “موسى محمد أحمد” ووقوف رئاسة الجمهورية في أعلى المستويات، مع المتأثرين والمتضررين من السيول والفيضانات التي اجتاحت عدداً من المناطق والمحليات بولاية كسلا خاصة المحليات الشمالية. ووجه بترحيل المواطنين إلى المناطق الآمنة.
ودشن مساعد رئيس الجمهورية ووالي كسلا “آدم جماع” ووكيل وزارة الصناعة “بلال يوسف” وقيادات العمل التنفيذي والتشريعي بكسلا، قافلة الاتحاد الوطني للشباب السوداني لدعم متضرري الأمطار والسيول وفيضان نهر القاش بالولاية . وحث لجنة الطوارئ على تنسيق العمل حتى ينصب في معالجة القضايا المختلفة. وشدد على ضرورة العمل على معالجة جسور حماية نهر القاش من المدخل حتى المنطقة شمال مدينة كسلا، ومعالجة مياه همشكوريب التي تأثرت بالسيول وذلك بحفر آبار إضافية وتشغيل الآبار المتعطلة بصورة عاجلة.
وقال والي كسلا “آدم جماع”، إن مياه نهر القاش بدأت في الانسياب والتدفق منذ وقت مبكر وسجل النهر مناسيب ومعدلات كبيرة غير مسبوقة، وأسهمت ترتيبات وحدة ترويض القاش في تلافي الكثير من الأضرار التي كانت ستحدث. وأضاف هنالك خسائر حدثت في عدد من المحليات بمياه الفيضانات والسيول خاصة محلية همشكوريب والتي أدت لفقدان عدد من الأرواح.
وقال رئيس الاتحاد الوطني للشباب السوداني د. “شوقار بشار”، إنه تم الاطلاع من غرفة طوارئ الخريف على حجم الضرر الذي تعرضت له مناطق همشكوريب وتلكوك وأروما وغيرها.

المجهر السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *