زواج سوداناس

الخرطوم توفّر أكثر من (280) آلية و(380) طلبمة للسيطرة على فيضانات متوقعة



شارك الموضوع :

كشف مقرّر الغرفة الرئيسية لدرء مخاطر واثار السيول بوزارة البنى التحتية بولاية الخرطوم، مالك بشير محمد، عن توفير أكثر من (280) آلية و(380) طلبمة مختلفة المقاسات و(11) محطة على طول النيل للسيطرة على الفيضانات والسيول المتوقعة.
وقال محمد لـ (الجريدة) أمس، إن معدلات الامطار التي هطلت في االولاية هذا العام، فاقت معدلات عام 1988 وكذلك مناسيب نهر النيل، وأوضح أن إدارات الدفاع المدني والشؤون الاجتماعية والصحة استطاعت السيطرة على ارتفاع منسوب النيل من خلال العمل المشترك، لاسيما في مناطق (مرابيع الشريف وشرق النيل والوادي الاخضر والوديان في ام درمان) وأشار إلى أن (10) سدود خارج ولاية الخرطوم استطاعت حجز (80) مليون متر مكعب من المياه.
وتابع أن الغرفة الخاصة بالصحة جفّفت المياه بنسة 80%، وأكد تقديم إيواء ومساعدة المواطنين الذين إنهارت منازلهم، لهم، مبيناً ان غرفة درء المخاطر تعمل مع تيم مشترك من الشركة بتلقي بلاغات عبر الرقم 777.

الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        ناجى الامين منوفلى

        دى ما تكفى حارة دوله بتلعب على عقول الناس والموضوع كله ولو لموا الفلوس دى وجابوا شركة كورية بتحل كل تلك المشكلة يا ناس الانقاذ واخونا المهندس بنقا يا دوب جيت تنظر الكلام القلته ده ده بحث ومنظور علمى ودراسة واراء ولكن اين التطبيق وين المشاريع الهلامية وتنميم الوطن والنهوض به؟ وكيف تكون فى سياحه والبلد عفنه وشوارعه متسخه ؟ وين وين ؟ والله حق المواطن الغلوب على امره ؟ يوم الحساب وهل هناك داعى لجمهرة وزمرات فى الحكم ومخصصات وسيارات دغع رباعى والخ والاولى بها تنفيذ مشاريع عصرية ونهضة حقيقية للعاصمه وللريف النهضة شاملة مش نفير فقط. وينقطع لان درجة جريانه بسيطة لان المواطن منهك جدا؟ واصبح متفرج خلاص مسحتوه من الخارطه لااك لا خدمات جوع ومرض وتهالك وتدهور فى البيئة ؟ وحتى فى الخدمات بؤسسات الدوله منهارة ومسلوب حق المواطن ومتقول عليه؟ اتمنى ان تكون الخدمات خدمه واحده متقدمه غير الكهرباء والاتصالات فقط وهل هذا يعطى الحق لتصريحات الكبار بان دى رحمه؟ خلاص وجدوا الشماعه الامكانيات الموضوع ليست امكانيات بل عدم ترشيد وانضباط وترهل فى الدوله والبلاد المجاورة تشاذ – اثيوبيا – اريتريا فى سباق للتطر الا نحن ؟ حروب ودمار وعقليات الانقلابات والاحزاب عازة تحكم بنفس العقلية القديمة؟ ويموت الشعب والوطن فداء لاخ الصادق المهدى والمرغنى والحزب الشيوعى واحزاب الفكه؟؟؟؟؟ والله الحال مزرى مزرى ؟ واين وصلنا يا ناس الانقاذ؟ اوعكم تقولوا الحروب وما كان فى فلوس بترول رغمم الحرب ؟ ضاعت الفلوس بدون تمية حقيقية ؟ للمواطن؟ وهكذا يظل الحال؟ والله المستعان ؟

        الرد
      2. 2
        ناجى الامين منوفلى

        دى ما تكفى حارة دوله بتلعب على عقول الناس والموضوع كله ولو لموا الفلوس دى وجابوا شركة كورية بتحل كل تلك المشكلة يا ناس الانقاذ واخونا المهندس بنقا يا دوب جيت تنظر الكلام القلته ده ده بحث ومنظور علمى ودراسة واراء ولكن اين التطبيق وين المشاريع الهلامية وتنمية الوطن والنهوض به؟ وكيف تكون فى سياحه والبلد عفنه وشوارعه متسخه ؟ وين وين ؟ والله حق المواطن المغلوب على امره ؟ يوم الحساب وهل هناك داعى لجمهرة وزمرات فى الحكم ومخصصات وسيارات دغع رباعى والخ والاولى بها تنفيذ مشاريع عصرية ونهضة حقيقية للعاصمه وللريف النهضة شاملة مش نفير فقط. وينقطع لان درجة جريانه بسيطة لان المواطن منهك جدا؟ واصبح متفرج خلاص مسحتوه من الخارطه لااك لا خدمات جوع ومرض وتهالك وتدهور فى البيئة ؟ وحتى فى الخدمات بمؤسسات الدوله منهارة ومسلوب حق المواطن ومتقول عليه؟ اتمنى ان تكون الخدمات خدمه واحده متقدمه غير الكهرباء والاتصالات فقط وهل هذا يعطى الحق لتصريحات الكبار بان دى رحمه؟ خلاص وجدوا الشماعه الامكانيات الموضوع ليست امكانيات بل عدم ترشيد وانضباط وترهل فى الدوله والبلاد المجاورة تشاذ – اثيوبيا – اريتريا فى سباق للتطور الا نحن ؟ حروب ودمار وعقليات الانقلابات والاحزاب عاوزة تحكم بنفس العقلية القديمة؟ ويموت الشعب والوطن فداء لاخ الصادق المهدى والمرغنى والحزب الشيوعى واحزاب الفكه؟؟؟؟؟ والله الحال مزرى مزرى ؟ واين وصلنا يا ناس الانقاذ؟ اووعكم تقولوا الحروب وما كان فى فلوس بترول رغم الحرب ؟ ضاعت الفلوس بدون تنمية حقيقية ؟ للمواطن؟ وهكذا يظل الحال؟ والله المستعان ؟ هل صرفت كلها فى الحرب ؟

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *