زواج سوداناس

اتهمت الجيش الشعبي بارتكاب إنتهاكات واسعة الأمم المتحدة: “217” حالة عنف جنسي بجنوب السودان



شارك الموضوع :

اتهمت منظمة حقوق الإنسان بالأمم المتحدة القوات الحكومية بدولة جنوب السودان “الجيش الشعبي” بإرتكاب عمليات قتل واغتصاب ونهب وتدمير لممتلكات المواطنين بالجنوب، داعية مجلس الأمن لإتخاذ إجراءات مشددة تجاه هذه الإنتهاكات مؤكدة توثيقهم “217” حالة على الأقل من العنف الجنسي بجوبا في الفترة من 8 إلى 25 يوليو الماضي، مشيرة إلى أن عدداً من الشباب المدججين بالسلاح يُعتقد أنهم تابعون للجيش الشعبي قاموا بإغتصاب أكثر من 100 إمرأة وفتاة من قبيلة النوير من بينهم (12) قاصراً على الطريق المؤدي من جوبا نحو ياي.
وقال المفوض السامي لحقوق الإنسان زيد بن رعد الحسين، في بيان لمجلس الأمن بشأن النتائج الأولية للتحقيقات في القتال الذي اندلع في العاصمة جوبا يوم السابع من يوليو الماضي، إن مئات المقاتلين والمدنيين قتلوا خلال المعارك الأولى بجنوب السودان، مشيراً إلى استهداف وإعدام الجيش الشعبي لتحرير السودان لمقاتلين من قبائل النوير، مبيناً أن القتال أدى أيضاً إلى انتشار أعمال العنف الجنسي على نطاق واسع، بما في ذلك الاغتصاب والاغتصاب الجماعي، مضيفاً أن نساء من قبائل النوير استهدفن بهذه الإنتهاكات، مشيراً إلى أن العديد من الضحايا قاصرات.
وحث المفوض السامي الحكومة الانتقالية لاستئناف الحوار واتخاذ الخطوات اللازمة لضمان تحقيق العدالة والمساءلة، ودعا المجتمع الدولي إلى ممارسة ضغط حقيقي على حكومة جنوب السودان لوقف العنف واحترام حياة جميع مواطنيه.

الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *