زواج سوداناس

السلطات: خسائر جسيمة بسبب الفيضانات والسيول في الولايات



شارك الموضوع :

أدت السيول وفيضانات الأنهار إلى خسائر جسيمة في الممتلكات والمزارع والأرواح في العديد من الولايات، ولاسيما سنار، الشمالية، كسلا، ونهر النيل. وطالبت السلطات والمنظمات المواطنين بضرورة أخذ الحيطة وتوخي الحذر من السكن قرب الوديان ومناطق الهشاشة.

وكشفت إحصائية رسمية لحكومة سنار وإدارة الدفاع المدني، تحصلت عليها (شبكة الشروق) تضرر 2000 أسرة تقطن نحو 35 قرية بسبب السيول الأمطار، وانهيار أكثر من 600 منزل بمحلية السوكي وخروج 2000 فدان عن دائرة إنتاج الموز ومساحات واسعة من المراعي.

وطالب السلطات المحلية بسنار المواطنين بالابتعاد عن مناطق الهشاشة والوديان في ظل توقعات بوصول موجات جديدة من الفيضانات من أجل الحفاظ على الأرواح والممتلكات.

وأعلن مسؤول محلي بارز مصرع ثلاثة أشخاص جراء فيضان النيل الأزرق في محلية شرق سنار.

مناطق الخلل

إحصائية رسمية لحكومة سنار كشفت عن تضرر 2000 أسرة تقطن نحو 35 قرية وانهيار أكثر من 600 منزل بمحلية السوكي وخروج 2000 فدان عن دائرة إنتاج الموز ومساحات واسعة من المراعي

وقال رئيس اللجنة الفنية باللجنة العليا للفيضانات والسيول بالولاية الشمالية علي عبدالرحمن، وزير التخطيط العمراني بالولاية، إن اللجنة وقفت على المناطق كافة التي يتوقع حدوث خلل فيها جراء السيول والفيضانات بها.

وأضاف أن الولاية وفَّرت عدداً مقدراً من الآليات التي تعمل في مناطق الهشاشة على طول الولاية، كما شرعت في تأهيل الجسور الواقعة في الجزر ومناطق الهشاشة، مؤكداً اكتمال عمليات التأهيل كافة.

من جانبهم، دعا عدد من مواطني جزيرة مقاصر بمحلية دنقلا بالولاية الشمالية، في حديثهم لـ (الشروق)، السلطات الرسمية والجهات المختصة إلى مد يد العون لمواطني الجزيرة بالآليات والدعم بجوالات الخيش نسبة لارتفاع منسوب النيل.

إلى ذلك، قالت اللجنة العليا للفيضان بوزارة الموارد المائية والري والكهرباء إن معظم الأحباس ستواصل ارتفاعها بسبب وجود سحب ممطرة في الهضبة الإثيوبية، باستثناء الحبس خزان خشم القربة – عطبرة الذي سيشهد انخفاضاً.

من جانبها، توقعت الهيئة العامة للأرصاد الجوية هطول أمطار بمعظم ولايات البلاد مع ازدياد في سرعة الرياح بولاية غرب كردفان خلال اليومين القادمين، مبينة أن أعلى درجة حرارة ستصل إلى 45 درجة بساحل البحر الأحمر.

إخلاء الجزر

الهلال الأحمر حذَّر المواطنين القاطنين قرب النيل بضرورة الابتعاد قدر الإمكان ووضع التحوطات اللازمة لمجابهة أي مخاطر قد تنجم عن الفيضان بينما توقعت الهيئة العامة للأرصاد الجوية هطول أمطار بمعظم ولايات البلاد

بدوره، جدَّد الأمين العام جمعية الهلال الأحمر السوداني عثمان جعفر تحذيراته للمواطنين القاطنين قرب النيل بضرورة الابتعاد قدر الإمكان، ووضع التحوطات اللازمة لمجابهة أي مخاطر قد تنجم عن فيضان النيل هذا العام.

وأعلن لـ (الشروق) جاهزيتهم لأي طارئ قد تحدثه السيول والفيضانات بكل ولايات السودان، بعد توفير المعدات اللازمة لإيواء وإغاثة المتضررين ودرء مخاطر الفيضانات والسيول.

وناشد المواطنين ضرورة اتباع التوجيهات من الجهات الرسمية والمختصة في ما يتعلق بإخلاء الجزر والمناطق التي ظلت تتعرض للفيضانات والسيول.

وفي ذات المنحى، أكد وزير الصحة بولاية الجزيرة عماد الجاك، أن النيل الأزرق يتسم بالاستقرار، داعياً إلى تضافر الجهد الشعبي والرسمي من أجل أحكام السيطرة وتقليل الأضرار الناجمة من جراء زيادة مناسيب النيل، مشيراً إلى تشابه الاحتياجات في محليتي الحصاحيصا والكاملين المتمثلة في نقص البوابورات والشينكارات والكراكات والقلابات.

وتعهَّد في تصريح لـ (الشروق) بالالتزام بتوفير الاحتياجات بالتنسيق مع حكومة الولاية وغرفة طوارئ الولاية والمركز، ممتدحاً تكاتف أهل الولاية.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *