زواج سوداناس

لاعب يهدر ضربتي جزاء في دقيقة واحدة!



شارك الموضوع :

أهدر لاعب فريق هيراكليس الميلو الهولندي، بول جليدون، ركلتي جزاء في وقت قياسي للغاية، وذلك خلال مباراة فريقه أمام نظيره فيليم تيلبورغ، والتي جرت على ملعب “بولمان” ضمن منافسات الجولة الثانية من الدوري الهولندي الممتاز لكرة القدم حيث احتسب الحكم ركلتين متتاليتين في الدقيقة 88 و89.

وشهدت المباراة الحادثة الغريبة، وذلك قبل نهايتها بدقائق، حينما احتسب الحكم ضربة جزاء لصالح فريق هيراكليس الميلو الهولندي الذي كان متقدما في النتيجة 3-1، بفضل هدفين سجلهما اللاعب نفسه بول جليدون، لينبري الأخير لمحاولة تسجيل “الهاتريك” بيد أن حارس فيليم تصدى للركلة.

وتحولت الكرة لركنية لتتواصل المباراة قبل أن يقتحم لاعب هيراكليس الميلو منطقة الجزاء ويتعرض للعرقلة بعدها بثوان معدودة، ليعلن الحكم من جديد احتساب ركلة جزاء لصالح هيراكليس الميلو، وسط ذهول لاعبي فريق فيليم المتأخرين بالنتيجة.

ويبدو أن الحظ السيئ ولعنة “الهاتريك” كانت بانتظار لاعب فريق هيراكليس الميلو الهولندي، بول جليدون من جديد بعدما سدد الكرة بالعارضة وسط ذهول لاعبي الفريقين والمتفرجين الحاضرين على مدرجات ملعب “بولمان” معقل فريق هيراكليس بعدما أهدر اللاعب ركلة ثانية في دقيقة.

ولم تأثر الركلتان بطبيعة الحال على سير المباراة في حادثة فريدة من نوعها في ملاعب الكرة الأوروبية والعالمية، باعتبار أن فريق هيراكليس الميلو فاز على ضيفه فيليم تيلبورغ 3-1، بفضل الهدفين اللذين أحرزهما اللاعب الهولندي (24 عاما) في الدقيقتين 59 و63 من زمن المباراة.

العربي الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *