زواج سوداناس

تعبان دينق: مشار لا يتعلم من أخطائه



شارك الموضوع :

شنّ نائب الرئيس الجديد في جنوب السودان، تعبان دينق، الأربعاء، هجوماً قاسياً على سلفه وحليفه السابق رياك مشار، الذي فر من جوبا إثر المعارك واتهمه بعدم التعلم من أخطائه، كما طالبه بعدم التدخل في الشؤون السياسية للبلاد.
وكان دينق حليفاً وصديقاً للمتمرد السابق مشار، قبل أن يخلفه في منصب نائب الرئيس إثر معارك بالأسلحة الثقيلة في جوبا بداية يوليو، بين قوات الرئيس سلفاكير والمتمردين السابقين بزعامة مشار.

وقال دينق في مؤتمر صحافي في العاصمة الكينية، “دعوا رياك يندد بالعنف، دعوه يعمل من أجل السلام ولينتظر انتخابات 2018”.

وأضاف “لا يمكن أن تحصل أعمال عنف في 1991، في 1998، في 2013 ثم مجدداً في 2016″، في إشارة إلى حركات التمرد التي تورط فيها مشار على مدى أعوام، متابعاً “أعتقد أنه كان عليه التعلم من أخطائه”.

وقال دينق أيضاً “خلال الأشهر التي كان فيها رياك مشار نائباً للرئيس، لم نرَ أي تقدم على صعيد تنفيذ اتفاق السلام”.

وأضاف “إذا كانت استقالتي ستعيد السلام إلى جنوب السودان فسأكون مستعداً لها في الوقت المناسب. ولكن حالياً، لن أعمل على إبطاء إرساء السلام، لقد نجحت في تأمين تجانس على صعيد الرئاسة وداخل حكومة الوحدة الوطنية”.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *