زواج سوداناس

هل أنت انطوائي؟ 7 أفكار لمشاريع تريحك من ضغط المجاملات الاجتماعية



شارك الموضوع :

على عكس ما نسمعه عادةً وما يُروِّج له بأن الانطوائيين “خجولون” و”غير لَبِقين”، فهم في الحقيقة مُفكرون جيدون، ولهم آراء قوية، ولديهم القدرة على تحقيق أهدافٍ طموحة وبعيدة. لهذا، فإنهم يُمثِّلون أصحاب مشاريع ورجال أعمال ناجحين.

في الواقع، فإن العديد من أصحاب المشاريع الناجحين انطوائيون، مثل بيل غيتس ومارك زوكيربيرغ ووارن بافت. لذلك، لا تقلق إذا كنت شخصاً غير اجتماعي مثل الآخرين، فهذا لن يجعل منك إنساناً فاشلاً، وإنما قد يخدم طبيعة عملك. كل ما عليك هو اختيار المجال المناسب لشخصيتك وميولك.

فيما يلي، نقدم لك 7 أفكار لمشروعات صغيرة يمكنك بدؤها بميزانية بسيطة، دون أن تعوقك طبيعتك الانطوائية:

1- تصميم الغرافيكس

هذا المشروع يناسب الانطوائيين المبدعين والموهوبين بصرياً. وهي فكرة مناسبة جداً لهذه الفترة؛ نظراً لانتشار المشاريع الرقمية. ستشمل مهامك تصميم العلامات التجارية، والمواقع الالكترونية، والأدوات المكتبية، والمنتجات الدعائية، وغيرها. ولن تحتاج للتعامل مع الناس بشكل مباشر.

يمكنك أن تبدأ بعدد محدود من أجهزة الكمبيوتر. وليس عليك أن تجد مكاناً لشركتك؛ إذ يمكنك تكوين فريق يعمل من المنزل عبر الانترنت.

2- التأليف الموسيقي

واحدة من أهم صفات الانطوائيين هي التفكير الإبداعي؛ فمن الشائع أن يكون بينهم مبدعون في مختلف أنواع الفنون. إذا كنت موهوباً في الموسيقى، يمكنك أن تؤسس مشروعاً يقدم خدمات التأليف والتلحين الموسيقي للأفراد والمؤسسات.

يمكن استخدام آلة موسيقية واحدة أو أكثر. وبالطبع ستحتاج إلى جهاز كمبيوتر واحد على الأقل، بالإضافة إلى بعض أجهزة الصوت.

3- خدمات الكتابة والترجمة

ليس عليك أن تكون كاتباً حقَّقتْ كتبه أعلى المبيعات لكي تعمل في مجال الكتابة، لكن لا بد من تطوير مهاراتك إذا كنت تمتلك موهبةً مبدئية. سيتطلب الأمر أن تكون لديك القدرة على تكوين بعض العلاقات المهنية، وأن تحافظ على سمعة حسنة بين العملاء؛ لتضمن وجود مشاريع لدى مكتبك أو شركتك أو فريقك بشكل مستمر.

ربما يكون هذا المشروع الأقل تكلفة على الإطلاق؛ فلست بحاجة إلا إلى جهاز كمبيوتر أو أكثر، ويمكنك العمل من أي مكان والتواصل عبر الانترنت.

هافغنتون بوست

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *