زواج سوداناس

رئيس الفلبين يهدد بالانسحاب من الأمم المتحدة: منظمة «عديمة الفائدة»



شارك الموضوع :

هدد الرئيس الفلبيني، رودريجو دوتيرتي، بانسحاب بلاده من الأمم المتحدة، عقب الانتقادات التي وجهتها هذه المنظمة الدولية للأساليب «غير القانونية» التي تعتمدها مانيلا لمكافحة المخدرات.

وجاء هذا التهديد بعد أن طالب خبراء من الأمم المتحدة حكومة مانيلا بوقف عمليات القتل والإعدام دون محاكمة ضد المتورطين في جرائم الاتجار بالمخدرات، حيث تزايدت هذه العمليات منذ تولي دوتيرتي رئاسة البلاد في مايو الماضي.

واعتبر الرئيس الفلبيني هذه الانتقادات «سخيفة»، مشيرا إلى أن الأمم المتحدة منظمة «عديمة الفائدة» .

وقال محذرا: «إذا قالت الأمم المتحدة شيئا سيئا عني، فأستطيع أن أقول أنا 10 أمور سيئة عنها»، مبرزا «فشل» هذه المنظمة الدولية فيما يتعلق بمكافحة الجوع والإرهاب.

وأضاف: «ربما أقرر الانسحاب من الأمم المتحدة »، مشيرا إلى أنه قد يدعو الصين ودول أفريقيا إلى تأسيس منظمة دولية أخرى.

وتصاعدت شعبية «دوتيرتي» عام 1988 حين أصبح عمدة مدينة دافاو بجزيرة ميندانو جنوب الفلبين، واشتهر بالدفاع عن الإعدامات دون محاكمات ضد المجرمين.

وكان الرئيس الفلبيني، الذي أعلن إعادة عقوبة الإعدام في البلاد، قد تعهد بالقضاء على تجارة المخدرات في غضون 6 أشهر، وفقا للوعود الانتخابية التي قطعها أثناء حملته ومَكَّنته من الفوز بأغلبية عريضة.

اليوم السابع

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *