زواج سوداناس

هكذا هي أعز الصداقات.. تشفي من الأمراض!



شارك الموضوع :

أينما تذهب أيرس غريس هالمشو، تلحقها تولا.. تلعبان معاً، وترسمان معاً، وتخوضان تجارب ممتعة معاً.. وكأنهما أختان من عائلة واحدة!
لكن، هناك فارق واحد بينهما، يجعل علاقتهما أكثر تعقيداً مما تبدو عليه، إذ أن تولا هي قطة من نوع “مين كون” وأيرس هي طفلة في السادسة من عمرها مصابة بمرض التوحد.

ورغم اختلاف وغرابة العلاقة بين تولا وأيرس، إلا أنهما معاً تثبتان الاعتقاد ذاته الذي لطالما آمنت به والدة أيرس، أرابيلا كارتر جونسون، ألا وهو أن “الاختلاف شيء رائع.”
وعاشت أرابيلا وزوجها بيتر جون هالمشو، فترة “قاسية” قبل دخول تولا إلى حياتهم، وهما يحاولان معرفة أفضل السبل لمساعدة أيرس بعد تشخيصها بالمرض لدى بلوغها الثانية من عمرها.

وعانت أيرس من حالة توحد شديدة، إذ أنها كانت تعاني من صعوبة في النوم، فضلاً عن سلوكها القهري، وترفض النظر إلى الآخرين، وتتجنب اللعب مع أي أحد. بالإضافة إلى ذلك، كانت أيرس غالباً ما تغمر نفسها في الكتب لساعات طويلة وترفض التواصل مع أي شخص من حولها.

بوابة فيتو

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *