زواج سوداناس

شاهد بالصورة .. مصرع أصغر سوداني ضمن صفوف داعش بليبيا



شارك الموضوع :

لقي شاب سوداني يبلغ من العمر 17عاماً مصرعه فى مدينة سرت الليبية،بعد انضمامه الى تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) كخامس سوداني يقتل بليبيا خلال شهرين.

وتلقت أسرة الشاب نزار شمس الدين فضل المولى، الذي يعتبر الأصغر سنا بين الشباب السودانيين الملتحقين بتنظيم الدولة، نبأ مصرعه الاثنين، وأقامت سرادق العزاء بضاحية أركويت شرق العاصمة السودانية.

وأبلغ أحد أفراد الأسرة (سودان تربيون) ان ذوي الشاب تلقوا عبر اتصال هاتفي نبأ مصرع نجلهم، دون الحصول على أي توضيحات حول كيفية مقتله.

وأفاد ان نزار الذي كان يدرس في الصف الثانوي غرر به وغادر الى ليبيا تحت غطاء “الدعوة الى الله ” لكنه وجد نفسه بين مقاتلى تنظيم (داعش).

ولفت إلى أن والد الشاب القتيل توفى منذ وقت مبكر وتركه صغيراً حيث تولت والدته رعايته وتربيته وأضاف ” الى أنغرر به بعض المجرمين وقادوه لليبيا ليلقى حتفه هناك”.

وتداولت مواقع التواصل الاجتماعي في السودان صورة الشاب اليافع، وأشارت تغريدات متعددة إلى أنه التحق بتنظيم الدولة منذ كان في الخامسة عشر من عمره، بينما تحدث آخرون عن ترجيحات بتصفيته على يد مقاتلي (داعش) لأنه فكر في العودة إلى السودان وإنهاء التحاقه بالتنظيم المتطرف.

ومنذ الأول من يوليو الماضي سقط فى ليبيا كل من حمزة سرار حمزة وروان كمال زين العابدين في غارات جوية نفذتها قوات التحالف على مواقع داعش بالعراق، كما قتل ميرغني بدوي البشير (أبو الحارث)، في غارة جوية شنها سلاح الجو الإيطالي بطائرة بدون طيار في سرت الليبية.

مصرع أصغر سوداني ضمن صفوف داعش بليبيا

sudantribune

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


7 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        شارد ما وارد

        ناس الصحافة بقو يختو اخبار واسماء وصفات بدون اي دليل ..
        هسع لو في واحد بكره ليهو زول .. ممكن ينزل خبر زي دا .. في جريدة زي دي .. لغرض تشويه سمعته ..
        لو عندك مرجع من وزارة الدفاع … او وزارة الخارجية .. او من جهاز الامن … قول لينا .. حتى وان كان ما عايز يذكر اسمه..
        غير كدا ممكن الزول الضرب ليك دا .. عندو عداوة مع الزول دا او الاسرة دي
        لكن نعمل شنو في بلد الفوضى الما فيها قانون … وكل من هب ودب عمل ليهو جريدة

        الرد
        1. 1.1
          عصام الدين فضل المولى محمد الأمين

          لأخ العزيز … شارد ما وارد …. لك تحياتي يا أخي …. والشكر الجزيل لإحساسك السوداني الأصيل …

          أود أن أعرفك بأن هذا المتوفي هو إبن أخي والخبر حفيقي …. وبكل أمانة الموت يا أخي شيء لا يستطيع أحد أن يوالف عليه وكل ما ذكر صحيح فقط العمر 19 عام وليس 17 الدراسة كان من المفترض أن يكون المستوى الجامعي عندما سافر إلى ليبيا ووالده هو أخي الذي يكبرني توفي في يوم الجمعة في العام 2000م ….. أما بالنسبة لمرجع من وزارة الدفاع ــــ أو وزارة الخارجية أو من جهاز الأمن فالله أعلم ربما لا تكون هناك صلة بينهم وبين مثل هذه التنظيمات الغير نظامية …..

          على كل حال لك الشكر الجزيل على إحساسك الجميل …. وتقبل الله يا أخي …ونسأله الله أن يغفر له ويسكنه فسيح جناته ….

          ــــ وإنا لله وإنا إليه راجعون ــ أخوك ــ عصام الدين فضل المولى محمد الأمين ـــ
          ـــ الرياض ــ

          الرد
          1. شارد ما وارد

            الاخ العزيز عصام ,, يا أخي البركة فيكم ,, والله يززقكم الصبر والسلوان… رحمهم الله جميعا رحمة واسعة واسكنهم فسيح حناته … لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم … إنا لله وإنا إليه راجعون …

            الرد
          2. Tango

            البقاء لله اخ عصام

            الرد
          3. HALA

            البركه فيكم اخ عصام وربنا يلزمكم الصبر وحسن العزا
            وخالص التعازى لوالدته المكلومه

            الرد
      2. 2
        الدنقلاوي الخطر

        نسأل الله أن يتقبله ويدخله في فسيح جناته مع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا وإنا لله وإنا إليه راجعون وخالص التعازي للاهل بكدركة..دنقلا…. للأخ عمر فضل المولى وإخوانه عصام ومحمد وآل فنجراب. ..
        الإبن نزار تم استدراجه باستغلال صغر سنه بغرض الخروج والدعوة إلى الله. ..بعن طريق كلاب داعش. …وعندما علموا سفره للسودان تم تصفيته بدم بارد. ..
        ود إيماني

        الرد
      3. 3
        عبدالله

        اللهم اغفر له وتقبله شهيدا والحقنا به يا الله

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *