زواج سوداناس

شاهد..”اقتل نفسك وارتاح” .. شعار سياحة الموت في أوروبا والصين



شارك الموضوع :

أعلنت إحدى الشركات الخاصة بما يعرف حديثًا بسياحة الموت والتي منحتها الحكومة الفيدرالية بسويسرا ترخيص العمل وجلب السياح برامج جديدة لمن يرغب في الترفيهِ عن نفسه بطرق غير مؤلمة وبتكاليف مقبولة بالإضافة إلى توفير مدافن ومقابر للأجانب ممن يرغبون في الانتحار.

وقد زعمت الشركة أنه حسب تقرير قدمته منظمة الصحة العالمية فإن مليون وستمائة ألف شخص يقتلون أنفسهم بطرق عنيفة نصفهم عن طريق الانتحار، ففي كل عام يموت 873 ألف شخص منتحرًا بطرق مختلفة منهم أكثر من 63 ألف سويسري انتحروا وأن معدل الانتحار في الصين بلغ 287 ألفاً في العام.

وأشارت الشركة إلى أنه في بريطانيا يماثل نفس العدد وفي أمريكا معدل المنتحرين 18.526 سنوياً، أما في فرنسا فهناك 40 ألف محاولة انتحار سنويا وفي اليابان 30 ألف ياباني سنويا وتشهد الدول الإسكندنافية وأوروبا الشرقية نسبة كبيرة من المنتحرين سنوياً أكبر من دول آسيا وأمريكا اللاّتينية .

عربياً أوضح التقرير أنه في مصر بلغت الحالات من 750- 1200 حالة وفي اليمن بين الأعوام 1996- 2002 ما يزيد عن 4100 حالة وفي الأردن أكثر من 1200 حالة .

ووفقاً للتقرير فقد طال الانتحار السجون والأسرى، ففي فرنسا بحسب وزيرة العدل انتحر 75 سجينًا وفي أمريكا بلغ عدد المنتحرين أكثر من 31 ألف حالة، وهنالك 5 ملايين أمريكي حاولوا قتل أنفسهم ويقدم نحو 25 ألف شاب وفتاة على الانتحار في العام الواحد ونسبة الانتحار زادت 60 بالمائة خلال النصف القرن الماضي.

وتفيد الإحصائيات أن عدد المنتحرين ثلاثة أضعاف القتلة دون الحروب أو محاولات الانتحار والفعلي عند الذكور أكثر من الإناث، إلاّ الصين هي الدولة الوحيدة في العالم التي يزيد فيها الانتحار بين النساء عنه بين الرجال، فهناك 3000 حالة انتحار في اليوم ومقابل كل حالة انتحار هناك 20 محاولة للانتحار.

وحسب إحصاءات الأمم المتحدة فان هنالك 450 مليون شخص يعانون مِن اضطرابات نفسية وعصبية وأكثر من 90 % مِن حالات الانتحارِ يرتبط انتحارهم باضطرابات نفسية ويأس وكآبة، لذلك اتجهت الشركات السويسرية لاستقطاب هؤلاء السائحين الذين يبحثون عن الموت المريح كما يزعمون

صحيفة سبق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *