زواج سوداناس

سوداني يروي قصة تعذيبه من قبل جهاز الامن بعد اتهامه بالتجسس لصالح الامارات، بريطانيا وكندا



شارك الموضوع :

بسم الله الرحمن الرحيم
بيان وتوضيح
يقول تعالى فى محكم تنزيله (( لا يحب الله الجهر بالسوء من القول الا من ظلم وكان الله سميعا عليما )) النساء 148
صدق الله العظيم
جماهير الشعب السودانى الاخوان والاصدقاء اسرتى واهلى وعشيرتى
اجد نفسى اليوم مضطرا الى مخاطبتكم تبيانا لحقيقة ما تعرضت له من انتهاكات لدى اجهزة الامن السودانية واعتقال تطاول دون اى اسباب موضوعية وما استتبعه من تضييق على حياتى الخاصة وسلامتى الشخصية بما اضطرنى للخروج ((بوسائلى الخاصة)) تاركا وطنى ومصالحى عسى الله ان يكتب لى العودة فى وطن اكثر امنا وسلاما وعدالة
ابناء وطنى واهلى واصدقائى:
تعرضت للاعتقال اثناء عودتى الى بيتى واسرتى ليلة 30مايو فى شارع واحد الخرطوم بواسطة اربعة افراد مسلحين من الاجهزة الامنية يمتطون عربة اتوس فى اسلوب اقرب ما يكون الى اساليب العصابات وهى تختطف الابرياء وهذه ليست المرة الاولى التى يتم اعتقالى عبر الجهاز ولم يكن لدى ادنى ممانعه اذا اتصلوا بهاتفى الموجود لديهم وطلبوا مثولى للتحقيق فليس لدى ما اخفيه ولا املك ما اخشاه.

ومنذ وصولنا الى مبانى الجهاز تعرضت لابشع انواع التعذيب اللفظى والمعنوى من قبل الرائد امن بلال محمد عثمان اورباب ((مدير مكتب عبد الغفار الشريف)) وذلك بالضرب المباشر على الوجه المصحوب بالالفاظ البذيئة والنابية التى يعف الشخص عن ذكرها.

وقد استمرت التحقيقات والاستجواب طوال سبعة ايام متواصلة يتم كل يوم بعدها اعادتى الى زنازين الاعتقال وتلخصت كل الاسئلة فى محاور ثلاثة
1/ اتهامى بالتجسس لكل من كندا والامارات العربية المتحدة وبريطانيا وذلك لاننى احمل الجواز الكندى ولى اعمال تجارية تضطرنى للتنقل عبر عدد من الدول وكان لى مكتب اعمال فى الامارات

2/ بوصفى احد الفاعلين فى مبادرة السائحون وصاحب فكرة متابعة موضوع الاسرى واعادتهم الى اسرهم فى الوقت الذى اهملهم فيه الجيش والقيادة السياسية تم التحقيق معى عن السائحون وماذا نريد الوصل له عبر هذه المجموعة وطوال زمن التحقيق كانوا يصرون على انهم مجموعة من ((المصادر الامنية)) و الايحاء بانهم ((غير منضبطين سلوكيا واخلاقيا))

3/ وفى سقوط اخلاقى لا يشبه الشعب السودانى تم سؤالى عن علاقتى بصديقة عزيزة كان يجمعنى بها العمل العامل ولديها شقيق ضابط كبير فى الجهاز وصاحبة علاقات سياسية … وعندما اخبرتهم انهم يسيئون الى زميلهم ما كان منهم الا وصفه ((بصفة نابية وحقيرة)) لا تخرج من الاسوياء وذلك لانه قد سقط فى امتحانات هيئة الاركان

وقد اتضح لى من طريقة التحقيق واصرارهم على تشويه ((سمعتها)) ان هنالك فيما يبدو قضية شخصية بينهم وبينها يحاولون بشتى السبل اظهارها كساقطة دون مراعاة الزمالة لاخيها ودون مراعاة قيم العدل والحق.

جماهير الشعب السودانى .. اخوتى واصدقائى وعشيرتى:
طوال فترة اعتقالى تم اخفاء معلومة مكانى عن اهلى ومن يهمهم امرى ولم يوضح لهم سبب اعتقالى .. وعلى امتداد هذه الفترة التى تجاوزت سبعة وثلاثون يوما ((37 ))كنت اتعرض للضرب المستمر والاساءات اللفظية والارهاب حيث احضروا احد الضباط على هيئة طبيب قام بحقنى بمحلول وايهامى انه سينتشر فى جسدى ولن يوقفه الا اعترافى واقرارى بجملة من الاقوال والافعال وشهادتى بالزور على اشخاص وحينها سيعطونى حقنة اخرى لايقاف الاثر ولم اتكلم لانه اصلا لم يكن عندى ما اقر به وبحمد الله تبين اخيرا ان الحقنة لم تكن الا ماءا عاديا.

وعند نهاية فترة الاعتقال والتى لم يجدوا فيها اى سبب للادانه او اى طريقة للتجريم تم اطلاق سراحى فجر يوم الوقفة 5/ يوليو 2016 الساعة الثانية صباحا.

مع التوجيه بالحضور يوميا الى مبانى الادارة السياسية لجهاز الامن منذ ثانى ايام عيد الفطر ولحين خروجى ((متخفيا)) من السودان
جماهير الشعب السودانى اخوتى واصدقائى:
من المؤسف انه فى الوقت الذى يحاول النظام ايهام الجماهير ببراءته من المشاركة فى عمليات الارهاب كان فى ذات الوقت يعين السيد (ابى عز الدين) احد المصنفين ارهابيا لدى الاجهزة الامنية الاوربية مستشارا صحفيا لرئيس الجمهورية وكان قد تم التحقيق معه سابقا اكثر من مره لدى المخابرات البريطانية بتهمة الانتماء لجماعة الشباب الصومالى فى اوربا علما بانه يحمل الجنسية البريطانية.

وكذلك كانت تتعقبه المخابرات الاماراتية فهرب الى السودان قبل خمسة سنوات وعندما تواجدنا مصادفة فى احد قروبات الواتساب اخبرته بما اعلمه عنه فما كان منه الى ان يدس لى عند الاجهزة الامنية بهذه الاتهامات هذا وفى التحقيقات اخبرتهم بما اعرفه عن المذكور لدرجة اندهاشهم وعدم تصديقهم .. وبعد الافراج عنى تم اقالته من منصبه متزامنا مع فضيحة ترتيبه لموضوع ((فنيلة ميسى)).

ابناء وطنى اخوتى واصدقائى
تعلمون ما تعرضت له من تشويه سمعتى ومن تضييق على حياتى وسلب حقى القانونى فى وجود جهات تتابع معى سير التحقيات وان يعرف اهلى ما يحدث لى وهذا ابسط الحقوق الانسانية والعدلية ولكنهم ضربوا بذلك عرض الحائط …

وقد اتضح لى ان هنالك صراعات تدور بين جهات متعددة داخل الاجهزة الامنية وجهات اخرى داخل السلطة الحاكمة وبعض افراد اسرة الرئيس قد يؤدى ذلك الى تصفية حياتى ((وقد تم التهديد بذلك عند التحقيق)) حيث ذكر الرائد بلال ان لم اعترف سيقتلوننى ويقولون اننى قد مت قضاءا وقدرا.

وحفاظا على حياتى ومصالحى وجدت نفسى مضطرا للخروج من وطنى وانشر هذا البيان توضيحا للحقائق ودفعا لاتهامات قد اصابتنى وتبيينا لما يخفى عن المواطن السودانى وفضحا لمخازى الاجهزة الامنية
واعد بمتابعة حقوقى عبر القانون والوسائل الممكنة وان لا ارضخ لارهابهم والله يهدى سواء السبيل.

فى 23/8/2016
النعمان محمد احمد الحسين
مواطن سودانى معتقل سابق لدى الاجهزة الامنية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


7 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        البلولة عجب الدار

        أفكارك يالنعمان مضطربة وغير متسقة وغير متناسقة؟؟ تترك انطباعا لدى القارئ انك انسان غير طبيعي … بمعنى أن لك نشاطات غير عادية.. مش مجنون لا سمح الله… أبي عز الدين ده نحن ما سمعنا بيهو وعرفناهو الا بعد ” فنيلة ميسي ” وانت جايب خبر مطاردته من الانجليز والاماراتيين والتهمه الموجه له بالانضمام للشباب الصومالي . وبعدين اعمالك ومصالحك في كندا واوروبا والامارات .. ياخي ده انت رجل خطييييير … صراحة بتخاف منك، كويس انو ناس الامن فكوك بالسهولة دي يبدو انهم ما عارفين شغلهم كويس.

        الرد
      2. 2
        انجلينا

        الحمد لله كلكم شمالين ودى قضية شخصية جدا وعرفنا حاجة الزول دا شالوه ليه بتاع ميسيى لكن انا مقتنعة جدا انو البشير البنعرفو ما بيكون عندو علم بالحاجات دى ….لسبب بسيط الراجل البيقيف مع الشعوب الاخرى فى محنتها لا يمكن ان يرضى بتعذيب شعبة ….لكن يسوى ليكم شنو اكتر من يعمل ليكم مكتب استعلامات لتلقى الرسائل والشكاوى والان جهازكم اكثر اعتدالا من اجهزة كتييييرة حواليكم ….المشكلة فى شباب السودان الماقادر يندمج مع رئيسو ويخليه محتكرينو للجماعة الطيبيبن يا العمل العام مفتوح ليكم كلكم وياريت البشير دا كان رئيسنا قبل كم يوم كانت اقنس لوكودو بتتكلم عليه بطريقة جدا يفترض تكونو بيها فخورين جدا …..وخليك من الفضائح والالفاظ النابية وغيره وساعد فى انقاذ بلدك الغرب والامريكان هم رأس الشيطان ولا يحلو بارض والا نهبو ثرواتها وقتلو القيم الفيها …..عاش الجنوب حرا مستقلا وعاش الدينكا حماة للمليون ميل مربع وعاشت انجلينا تدك حصون الفاسدون الفاسقون الذين سرقو المليون دولار بالقديم وقتلو اخوانهم ورملو نسائهم وجعلو ابنائهم يتاجرون بالحاجات التى تذهب العقل

        الرد
        1. 2.1
          الجنوب ظلمات ثلاثة بعضها فوق بعض

          انجيلينا

          ياختي بوظتي على الزول دا موضوعوا لو خليتي الناس تتفاعل معاهو كان احسن
          لكن دخولك الغلط دائما يجعل الانقادات ليك انت اكثر من الموضوع

          ياخي نقول شنو وله نحكي شنو عن الجنوب ياخي خلي البئر معفن ومتغطي
          اقول ليك حاجه
          ادخلوا الاسلام ( ما اروع الاسلام ) واحكمي على شعبك بعدم روح الاسلام فيه فالاسلام لا يحكم بالفرد والجماعة وانما بما هو فيه
          يعني ما تقولي شوفوا ديل وخلوا ديل
          الاسلام لا تمثله جماعة
          الاسلام لا يدعوا الى القتل والزنى والاغتصاب وشرب الخمر والسرقة والفساد في الارض وانتهاك حرمات الناس وسلب الضعيف
          الاسلام دين السلام والمودة وصلت الارحام ومساعدة المساكين وعالة الضعيف ومحاسبة الغني قبل الفقير في رد حقوق الناس ياريت تقرائي عن سيرة النجاشي عندما سال عمر بن العاص عن الاسلام
          ديننا يؤمن بجميع الرسل عيسى وموسى جميع الرسل فلو دخل اي رسول الجنة سوف ندخل معه
          ونؤمن بخاتم الانبياء محمد صلى الله عليه وسلم
          فيا من في الجنوب انتم تروا سماحه الاسلام في شماله بما يحصل من انتهاكات كامله للبشرية في جنوبكم

          الرد
      3. 3
        احمد

        البحث عن البطولات كلكم كيزان سايحون وغيرهم

        الرد
      4. 4
        دارجول

        تستاهل … التسوي كريت!!!
        الناس ديل ياهم ناسك الزمان.

        الرد
      5. 5
        Abo Ahhad

        من اين استقيت المعلومات عن المدعو عزالين ؟؟ اذن انت عميل مخابرات تعمل لصالح جهة ما .انت مسؤول عن الحصل ليك

        الرد
      6. 6
        mukh mafi

        انجلينا افهمي يا غبية وتمعني ويا جماعة خليكم واعين وعقلانيين وشوفوا الزول دا قال شنو .. بيحمل جواز سفر كندي هل سمعتم غربي اوامريكيا اعتقل وما فاحت ريحته ولا ما اتدخلت سفارته .. وهل في اجنبي غربي تحصل ليه حاجة زي دي وما يتصل بسفارته .. قوم لف بلا ادعاء بطولة معاك ..
        وبعدين ناس الامن السوداني مشهود ليهم بين كل الامن في المنطقة العود المافيه شق ما بقول طق والريحة العفنة الناس بيشموها من بعيد .. بعدين ما بكون طوالي جوا وقبضوك تكون سافرت وجيت عدة مرات وتابعوك وعرفوا الفيك .. شنو اي واحد عرص اخذ جواز ولا زيالة عايز يجي ويخرب سمعة البلد روح حريقة تحرقك وياريت كان عملوا في الما بيتقال لانه كذبك شين انت كندي وكيف تقول خرجت بوسائلي الخاصة يا اخي نحن ما عندنا قرون بنفهم .. لو كنت بريء زي مابتقول كان مشيت واشتكيت للسفارة والخارجية الكندية كانت استدعت السفير السوداني وابلغته احتجاجها على اهانة مواطن كندي .. ولا انت ماسح جوخ فقط
        العقلانين بالله تمعنوا في هذا المنطق .. الا يدل ان هذا الرجل كذاب او ان القصة اساسا مفبركة ولا توجد شخصية هكذا وبعدين انت تحمل جنسية دولة اجنبية لماذا لم تقم دعوى اما القضاء بصفتك الاجنبية ..
        ((قد اتضح لى ان هنالك صراعات تدور بين جهات متعددة داخل الاجهزة الامنية وجهات اخرى داخل السلطة الحاكمة وبعض افراد اسرة الرئيس قد يؤدى ذلك الى تصفية حياتى ((وقد تم التهديد بذلك عند التحقيق)) حيث ذكر الرائد بلال ان لم اعترف سيقتلوننى ويقولون اننى قد مت قضاءا وقدرا.)) ههههههههههه اول مرة واحد يجيب سيرة اسرة الرئيس .. ومن قبل لا معارض لا مقاتل ما قالها
        دا كلام كبير وانت ما قدروا ..
        يا اخي ديل ما صفوا عرمان ولا عبد الواحد انت شنو يا زعيط بالنسبة ليهم ماصفوا قرنق وسلفا كير ايام الحرب تجي انت با اهبل وماعارف تنسج القصص تقول كلام زي دا .. والله والله اي واحد يصدق الكلام يكون اهبل زيك
        مصر قتلت الايطالي روجيني الى الان ماقادرة تطلع من الماذق تقوم حكومة السودان البتعاني من الويلات والتعامل الدولي تدخل نفسها في قضية زي دي وتقتل كندي .. ليه قالوا ليك ناس الامن ديل خريجين خلوة ..
        انا ما امن ولا بعرف كيف يمارس الامن لكن ابسط القواعد للمهنة بيعرفها الكثير

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *