زواج سوداناس

التعليم العالي بمصر تحذر من شراء الشهادة السودانية لهذا السبب



شارك الموضوع :

حذَّر “سيد عطا” رئيس قطاع التعليم بوزارة التعليم العالي، المشرف العام على التنسيق بجمهورية مصر أمس (الأربعاء)، الطلاب من التعامل مع سماسرة بيع الشهادات الثانوية السودانية المزورة، مشيرًا إلى أن الطالب لن يستفيد منها شيئًا وأنها مجرد نصب على الطلاب وأولياء الأمور، ويجب الابتعاد عنها والإبلاغ عن مروّجيها.
وكانت جامعة القاهرة ألقت القبض على أشخاص يبيعون شهادات ثانوية سودانية مزورة بمجاميع مرتفعة.
وقال «عطا»، لـ«المصري اليوم»، إن «مكتب التنسيق لا يقبل الصور، وإنما أصول المستندات مع تقديم الطالب ما يثبت الإقامة الفعلية والشرعية للطالب، وولي الأمر من البلد الذي يحصل منها الطالب على الشهادة مع تقديم ختم المستشار الثقافي للبلد، وبالتالي أي طالب يحصل على هذه الشهادات ستكون ليس لها قيمة بل يعرض نفسه للمساءلة القانونية لأنه سيقدم مستندًا مزورًا وستتم إحالته للنيابة».

المجهر السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        Salah

        ماقلتوا نوبة hhhhhhhhhhbbbbb

        الرد
      2. 2
        انجلينا

        هههههههه الجهل مصيبة رابط صغيييير بيككشف التزوير ولا ربع قيقيا بيحمل نتائج عشرة اعوام من الشهادة السودانية بلاش كلام ما مسئول

        الرد
      3. 3
        محتار بس

        والله انا ماعارف الحقد المصري على الشعب السوداني الى متى الله المستعان

        الرد
      4. 4
        مسيخ

        التعليق عن جهل مصيبة. لماذا يقبل المصريين على الشهادة السودانية لان وزارة التعليم المصرية بتقيم الشهادة السودانية بزيادة عشرة في المائة لقبول حاملها و يعامل الطالب السوداني كالطالب المصري في الرسوم و السكن يعني لو جايب شهادة ٨٠℅ تعادل في مصر ٩٠ و هذه المعلومة تخفيها حكومتنا عن طلابنا حتى لا يذهبوا للدراسة بمصر .

        الرد
        1. 4.1
          ابوعمر

          وألله مويه الترمس أطعم منك .

          الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *