زواج سوداناس

هكذا تعيش أسرة رئيس مصر الأسبق محمد مرسي



شارك الموضوع :

بعد مرور أكثر من 3 سنوات على إطاحة الجيش بالرئيس المصري الأسبق محمد مرسي في يوليو /تموز 2013، وإيداعه في السجن منذ ذلك التاريخ، لا أحد يعرف كثيراً من المعلومات عن أسرته وعن مقرّ إقامتها، بسبب الضغوط التي يتعرّض لها أفرادها من قبل النظام المصري الحاكم.

صحيفة التحرير المصرية أجرت تحقيقاً قامت بنشر الجزء الأول منه، عن أوضاع هذه الأسرة ومكانها وأين تعيش الآن، فيما أجرت حوارات مع جيران الرئيس الأسبق وعن طبيعة تعامل أسرة مرسي معهم أيام حكمه الذي لم يستمر أكثر من عام.

الملفت في تقرير الصحيفة المصري هو أن الرئيس المصري الحالي عبدالفتاح السيسي كان يعيش في نفس المنطقة التي كان يقطنها مرسي وأسرته قبل توليه منصب رئاسة الجمهورية في 2012، وخلال العام الذي حكم فيه مصر.

هافغنتون بوست

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        حامد

        التحية لك الرئيس الشرعي و المؤمن الصادق الدكتور محمد مرسي و لكريم أسرتك و لإخوتك و أخواتك المصريين المؤمنين.

        إن موعدكم النصر.

        دهشت لوقوف السلفيين المصريين مع الانقلابي المجرم عبد الفتاح السيسي ضد الرئيس الشرعي محمد مرسي.

        لكن لم أستغرب لموقف حكومة اللصوص المنافقين الكذابين القتلة في الخرطوم. هؤلاء في الأصل لا خلق و لا دين لهم.

        الرد
      2. 2
        انجلينا

        حامد السكران ياخ ما تحمد ربك انك فى السودان بتتاكل وبتشرب وبتناكف مالك ومال حكومة الخرطوم الباسطة ليك الحريات بعدين انت عندك خلق ولا عندك دين ……هو السعودية ستكم محل الدين واقفة مع السيسى انت داير البشير يقيف مع مرسى الذى مضى نصف المشوار لهدم مصر …..مالو مرسى بتاعك ما رجع ليكم حلايب ولا شلتين ولا برر الزبالة بتاعتك من سرقة اموال الشعب ومحاولة اقتيال رئيس دولة فى دولة اخرى التى لم تحدث الا فى السودان وباسم الدين وعندما يفشلون يقتلون اخوانهم ويصفونهم باسم الدين عن اى دين تتحدث واى اخلاق ؟؟؟؟؟ يفترض البشير يقدمكم واحد تلو الاخر ويضرب اعناقكم وان تسيل لدماء حتى ينسبق كل السودان بلون الدم

        الرد
      3. 3
        حامد

        الي الأخ انجلينا

        أرجو ان تفهم بأن الذي عينك في هذه الوظيفة هو أغبى رجل أمن مر على السودان.

        الحقائق:-
        ١- انت رجل
        ٢- من السودان و ليس جنوب السودان
        ٣- منتسب او مأجور لدي جهاز الأمن السوداني
        ٤- مهمتك ان تكتب بلسان الانسان الجنوبي حتى تحرض السودانيين ضد اخوانهم الجنوبيين.
        ٥- لديك تعليمات صارمة بعدم المساس بشخص الرئيس البشير عندما تتلاعب في الكتابة. لذا دائما تذكر البشير بالخير. لأن التعليمات التي بطرفك تأمرك بذلك.

        نجحت في الاتي:-
        ١- تأليب بعض السودانيين ضد إخوانهم الجنوبيين
        ٢- التعمد في كتابة بعض الكلمات بطريقة خاطئة و ركيكة حتى توحي بأنك جنوبية و لا تجيدين اللغة العربية. و نجحت في تلك النقطة.
        ٣- إظهار المجرم و الهارب من العدالة عمر البشير في ثوب الشخص الذي يحبه أهل الجنوب.و ايضا الذي قدم الكثير للشعب السوداني و كأنه( أوجدهم من العدم)

        فشلت في الاتي:-
        ١- الاتزان في المدح بين البشير و نظامه. كان من الافضل ان تتكرم ببعض المدح لرموز نظام البشير .اما تركيزك على البشير دون غيره يرفع حواجب الدهشة.
        ٢- ابراز اي قدر من التوافق مع الاخرين. لكن ان تكون على نقيض جميع المعلقين يوحي بأنك لا تكتب بمرجعية فكرية. مجرد شخص مدفوع الأجر.

        إما الجانب النفسي:
        ١-ربما لديك اضطراب هرموني وهو سبب تقمصك لدور المرأة الجنوبية دون الرجال.
        طالما انت في الأصل رجل كان عليك ان تمثل دور ىجل جنوبي لأداء المهمة. و لا داعي لتقمص دور المرأة.
        – من الواضح هنالك دوافع عدوانية تجاه الجنوبيين من منطلق شخصي بحت – الأمر الذي يحفزك في اداء مهامك بهذا الشكل المشين.

        تحياتي

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *