زواج سوداناس

شاهد بالصور: مجندات الجيش النرويجي تنام في مكان واحد مع الجنود



شارك الموضوع :

إلزام النرويجيات، من 18 إلى 40 سنة، بالخدمة العسكرية في الجيش، لهن وعليهن ما على الرجال من حقوق وواجبات، وبمساواة تسيل اللعاب، إلى درجة أن النوم هو في غرف مشتركة بالمعسكرات والثكنات، وهو المعمول به منذ زمن بالنرويج، لكن مع المجندات تطوعاً وليس إلزامياً، إلى أن وافق البرلمان النرويجي، الثلاثاء الماضي، على تعديل يلزم النساء بالخدمة العسكرية، وفتح شهية الفضوليين.
بالتعديل، أصبحت البلاد التي يسكنها 5 ملايين، الوحيدة بأوروبا ودول حلف الناتو، الملزمة النساء بالخدمة العسكرية، وربما الوحيدة في العالم التي ينام فيها جنودها من الجنسين في مكان واحد، مع ما للنوم من توابع بديهية، كالاستحمام وخلع الملابس لتغييرها، وفق ما نراه بصورة، وهي لجندي ومجندة، يغيّران ملابسهما لارتداء ثياب النوم، ثم النوم بغرفة، أسرّتها الواحد فوق الآخر.
تلفزيون محلي، نقل عن وزيرة الدفاع Anne-Grete Stroem-Erichsen قولها إن النرويج “لا تقبل أن تقتصر الخدمة العسكرية على الرجال وحدهم، لأن كل المواطنين لهم وعليهم في القانون الحقوق والواجبات نفسها، وإلزام الرجل وحده بالخدمة هو خرق لروح الدستور النرويجي، ويقلل من قدرات البلاد الدفاعية بإبعاد نصف المجتمع عن المشاركة فيها” وفق تعبيرها الذي أضافت فيه لقناة tv2 Nyhetene أن التعديل “لا يعني إلزام كل النساء، بل من تتم الموافقة عليهن بعد المشاركة بتدريبات، ونحن بحاجة إلى 8 أو 10 آلاف مجند من الجنسين كل عام، ولا نلزم النساء بالخدمة لأننا نريد الكثرة، ولكن النوعية، ومن أي جنس” كما قالت.

مجندات الجيش النرويجي تنام في مكان واحد مع الجنود

مجندات الجيش النرويجي تنام في مكان واحد مع الجنود1

مزمز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *