زواج سوداناس

قصة فتاة اشترى لها عمر الشريف ورد بـ 100 ألف دولار: رفضت مرافقته فربح مليون دولار في ليلة



شارك الموضوع :

تحدث الفنان الراحل عمر الشريف عن أحد المواقف الطريفة التي تعرض لها، وهو ما سرده خلال مقابلة على إحدى شاشات التليفزيون الإيطالي في حضور الجمهور داخل الاستوديو.

ويقول الشريف متحدثًا بالإنجليزية: «خلال وجودي في شمال إيطالي بأحد الفنادق وجدت بجواري عارضة أزياء أثناء تناول العشاء، وكانت ترتدي ملابس ساخنة تبين مفاتنها».

وأضاف الشريف: «سألتها.. إنتي هتعملي إيه بعد العشاء؟»، وكانت إجابتها أنها ستتجه إلى الملهى للرقص، وأثناء رقصهما اتجها لركن مظلم وتبادلا القبلات، وعرض عليها أمر خلال تواجدهما في الظلام: «هل تريدين أن تتناولي معي الشراب في غرفتي؟»، فقالت: «لأ»، وجاء رد فعله: «ماذا؟!»، وبررت رفضها بأنها لا تذهب إلى غرف الرجال، وامتثل للأمر.

بعد رفضها عرض الشريف توجه مباشرةً إلى الكازينو، وكانت حجته: «حتى أنسى أحداث هذه الليلة»، وأكمل: «فور دخولي وضعت كل أموالي على الطاولة رقم 29، ثم على الرقم 14، ولم أكن ألعب على مثل هذه الأرقام مسبقًا».

وعقب تحقيقه لمكاسب كبيرة من خلال اللعب أردف: «كل الحضور شاهدوني وأنا أكسب الأموال، وأنا كنت خائف على نقودي من السرقة، فأخدتهم وركبت تاكسي، وخلال الطريق نمت لأنني أثقلت في الشرب حينها».

وفي اليوم التالي استيقظ الشريف ولم يكن يتذكر ما فعله، إلا أنه بدأ في حساب ما كنزه من نقود، وكانت المفاجأة: «وجدت معي مليون و164 ألف دولار، واكتشفت بعدها أن لو هذه الفتاة قالت لي (نعم) لما تحصلت على هذا المبلغ».

وبعد أن وجد المبلغ الكبير معه سعى الشريف لفعل شئ للفتاة التي قابلها في الفندق: «قررت أعطيها 10 % من المبلغ»، واستدرك: «تخوفت من أن تفهمني خطأ إذا بعثت لها مبلغًا من المال، وعليه لجأت لإهدائها المبلغ على هيئة ورود، واتصلت ببائع الأزهار وأبلغته بأنني أريد الشراء بـ100 ألف دولار».

وجهّز المتجر الزهور بالفعل داخل 5 عربات كبيرة لاستيعاب الكمية الكبيرة، وأرسل الشريف الورود لها في شمال إيطاليا حيث مسكنها، وكتب لها رسالة قصيرة جاء فيها: «شكرًا.. كانت أغلى ليلة في حياتي مع فتاة».

المصري لايت

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *