زواج سوداناس

الدولار ينهار امام الجنيه السوداني، الورقة الخضراء تشهد اكبر انخفاض في يوم واحد



شارك الموضوع :

انخفضت أسعار سلة العملات الأجنبية أمام الجنيه السوداني يوم الخميس في السوق الحرة في السودان، وتدحرج سعر صرف الدولار والعملات الأجنبية أمام الجنيه السوداني منذ منتصف الأسبوع الجاري في السوق الحرة بعد موجة صعود في الأسابيع الماضية، وبدأ الهبوط التدريجي منذ يوم الإثنين.

وسجل سعر صرف الدولار الأمريكي بالخرطوم يوم الأحد 28 أغسطس 2016م ، 16.45 جنيه كأعلى رقم قياسي يصله الدولار مقابل الجنيه في السودان بحسب النشرة اليومية لأسعار العملات في موقع “النيلين”بينما سجل الدولار الأمريكي في السوق الأسود يوم الأربعاء 16.20جنيه .

وشهد مساء الخميس إنخفاض كبير للدولار مقابل الجنيه السوداني وسجل بالخرطوم ،، 15.50 جنيه ليفقد نحو 70 قرش في خلال 24 ساعة.

الخرطوم/معتصم السر/النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


16 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        انجلينا

        مبرووووك وعقبال راس براس

        الرد
      2. 2
        آخر طلقة

        حركات مضاربة عشان تجار العملة يشتروا بالرخيص ويرجع يرتفع ده بسموه جني ارباح

        الرد
      3. 3
        ود الشريف

        في الجنوب بي كم

        الرد
      4. 4
        النخيل

        طالما العملة المحلية متوفرة وتطبع بلا رقيب فلا نفرح كتير

        الرد
      5. 5
        Aboush

        كيف ينزل و ميزانكم التجاري مقلوب لو ما الصادر بقي اكنر من الوارد ما حينزل سمعني ياوزير الماليهالماليه.
        وين الانتاج البنزل الدولار
        متفي انتاج متفي نزول
        مافي صادر مافي نزول
        دي حركات سوق بي
        نتمني ذلك

        الرد
      6. 6
        ص ع خ

        Aboush
        كلامك صحيح
        لكن الصعود المتوالى فى الفترة الأخيرة مضاربات
        وبالتالى سيكون هنالك هبوط سريع ومتوالى يماثل الارتفاع الاخير لأسباب كثيرة .

        الرد
      7. 7
        حمدان

        يا ص ع خ الدولار لا يهبط في السودان نهائيا منذ ان جائت الانقاذ و كل ما في الامر هو ان الحكومة واجهزتها الامنية ينشرون اشاعات بانخفاضه حتى يتسنى لهم شراء اكبر كمية منه لمصلحتهم الشخصية استعدادا للصعود الذي يعلمون انه على وشك بسبب سيطرتهم على الحكومة

        الرد
      8. 8
        ص ع خ

        حمدان … لك التحيه
        انا اقصد هبوط بمقدار الصعود المفاجئ الذى حدث معلوم سبب ارتفاع العمله
        التجار
        الحكومة
        والمعارضة
        والارتفاع الأخير ليس تدهور فى قيمة الجنيه بقدر ماهو شغل معارضه تزامن مع أمور أخرى للتعجيل بزوال النظام كعادتهم .
        لكن أقول هنالك متغيرات كبيرة سبكون لها أثرها الواضح على العملة .
        وبالطبع لن ينخفض الدولار أقل من قيمته الحقيقية…

        الرد
      9. 9
        احمد

        مشكلتنا الاساسيه بنعتبر صعود الدولار او نزوله نجاح او فشل للحكومه فقط وناسين المواطن
        وناسين اننا بنشجع في ارتفاع الدولار بالداعبه ان الحنيه مستحيل يصمد

        قللوا شراء اي حاجه مستورده عشان الفقراء يقدروا يعيسوا معاكم

        الرد
      10. 10
        سوداني

        الحكاية ومافيها و اللّٰهُ أعلم : إنو أيَّام العيد موسم قدوم كتير من المغتربين يعني وفرة من الدولارات يعني خم بالقليل وبيع بالكتير

        الرد
      11. 11
        أحمد الفحل

        طالما هناك حوجة للعملات الأجنبية هناك سوق موازي وطالما سوق الإستيراد مفتوحة لكل من هب ودب يستورد أي شيء سيكون هناك طلب للعملات الحره. يا حكومة اجعلي العملات الحره في متناول يد الجميع بيع وشراء ولكن عبر البنوك والصرافات الرسمية وامنعي استيراد الهتش والكماليات الغير ضرورية وكل مايمكن إنتاجه في السودان امنعي استيراده من اثاث وملابس ومواد غذائيه واتركوا العملات الحره لمدخلات الإنتاج والمعدات والدواء. افتحوا الفرصة للمغتربين وأبناء الوطن الغيورين ليدخلوا ماكيما ومصانع لتوطين الصناعة كما فعلت تركيا وكوريا الجنوبية وماليزيا والآن اثيوبيا.

        الرد
      12. 12
        Alkarazy

        قالو في قانون سيصدر سريعا كالاتي
        ١-اي مواطن عندو دولار يمشي البنك ويصرف ب١٣ونصف
        ٢-المهله محدده ب ١٠ ايام بعد ذلك ستقوم حمله تفيش كبري واي شخص عندو دولار سيحاكم بالاعدام او السجن المؤبد ٣- سعر الدولار سيكون ١٠ج فقط لاغير

        الرد
        1. 12.1
          ahmed

          وانت يا الناجح مصدق الكلام دا؟

          الرد
      13. 13
        عادل فريد

        الدولار فى السودان ليس له سبب فى الصعود والهبوط . يرتفع بسعر غير حقيقى نتيجه للمضاربات . لوشددت الحكومه قبضتها وحاربت تجار العمله كما تحارب المتمردين لما وصل الدولار لهذا السعر
        ليس المشكله فى الانتاج او غيره الم يحافظ الدولار على سعره مده ثلاثه اعوام فى عهد عبد الوهاب عثمان هل كان هناك انتاج بل كان السودام ملتهب بالحروب فى كل حدوده وليس هناك بترول او ذهب
        يجب ضرب تجار العمله بيد من حديد فهم اشد خطر على السودان من المتمردين لان المتمردين اثرهم محدود ومحصور فى اماكن محدده نعم هناك تلفه للحرب . ولكن تاجر العمله يتاثر به السودان كله

        الرد
      14. 14
        ahmed

        الدولار حينزل شوية عشان موسم الحج خلاص انتهي ، بس حيكون دايما اعلى من 15 على الاقل في الفترة الجاية دي
        احد الاخوة المعتربين حاول ان يحول ريالات للسودان ويقوم بشراء عملة حرة
        يعني غباء لا حد له ابدا
        الوحيد الذي يمكن ان يتاجر في العملات هو شخص لديه انتاج بالسوداني ويقوم باخذ العائد ويحوله لدولار عن طريق شراء الدولار من الناس و بيعه للتجار و الشركات

        الرد
      15. 15
        ابونادر

        ينهار ال الدولار مابينهار إلا لم الحكومة تنهار

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *