زواج سوداناس

لجوء مئات الإثيوبيين للقضارف بسبب المعارك



شارك الموضوع :

استقبلت ولاية القضارف أمس، مئات المواطنين الإثيوبيين الفارين من القتال الدائر في اثيوبيا في المناطق المتاخمة للحدود السودانية.
وتحاول مجموعات أخرى الدخول للأراضي السودانية، عقب المعارك التي شهدتها، منطقة (شيدي) بين مجموعات من إثنيتين مختلفتين، والتي امتدت لمدينة المتمة المجاورة لمدينة القلابات السودانية، بالإضافة لمعارك متفرقة على طول الشريط الحدودي بين البلدين.
وأكد مصدر شرطي لـ (الجريدة) أمس، نزوح مئات الإثيوبيين لولاية القضارف، بسبب القتال الدائر هناك، ولفت في الوقت ذاته لإتخاذ التحوطات الأمنية اللأزمة على الجانب السوداني، تحسباً لنزوح مجموعات أخرى من إقليم التقراي.

الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        الباتشينو

        علي الحكومه التحرك فورا بمسك زمام الامور بنشر الجيش علي طول الحدود مع اثيوبيا قبل فوات الاوان وانتقال المعارك الي القضارف نفسها والاشراف علي من دخلو البلاد باءحصاهم بدقه حالا حالا وفورا فورا لان الحكايه دي حاجررر زمن طويل

        الرد
      2. 2
        لقمان الامين محمد احمد

        ادخلوها بسلام آمنين

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *