زواج سوداناس

(الشعبية) تحذر من تكليف دولي لقوات الدعم السريع بوقف الهجرة غير الشرعية



شارك الموضوع :

حذرت الحركة الشعبية ـ شمال، من خطة بين السودان وأوروبا لإصباغ قوات الدعم السريع بصبغة دولية عبر توليها مكافحة الهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر والإرهاب على حدود السودان.
ونشطت قوات الدعم السريع بقيادة اللواء محمد حمدان دقلو (حميدتي) والتابعة لجهاز الأمن والمخابرات في مناطق الحرب بدارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق، لكن منذ مطلع يوليو الماضي بدأت هذه القوات عمليات لتمشيط الصحراء الغربية بشمال السودان، للحد من الهجرة غير الشرعية.

وقال الأمين العام للحركة الشعبية ـ شمال، ياسر عرمان إن معلومات دقيقة وردتهم عن خطة لتمويل قوات الدعم السريع من أموال الاتحاد الأوروبي، ولا سيما ألمانيا والدعم الفني الإيطالي.

وأكد عرمان في بيان، يوم الجمعة، إن الخطة بدأ تنفيذها منذ ثلاثة أشهر بأن تتولى قوات الدعم السريع حراسة الحدود بدعوى مكافحة الهجرة الى أوروبا ووقف الإتجار بالبشر ومكافحة الإرهاب.

وأعتبر أن “الخطة ترمي إلى ربط هذه القوات بمصالح أوروبا ووقف الهجرة وبمشروع (عملية الخرطوم) لوقف الإتجار بالبشر وإصباغ صبغة دولية على هذه القوات وإخفاء جرائمها في الإبادة الجماعية وقتل المدنيين السودانيين بغطاء أوروبي ودولي”.

واستضافت الخرطوم في مايو الماضي اجتماعات خاصة بمكافحة الإتجار بالبشر، بمشاركة 65 شخصية عالمية يمثلون دولا أفريقية وأوروبية ومنظمات الأمم المتحدة والمنظمات ذات الصلة بعمل الهجرة واللاجئين، تحت أسم (عملية الخرطوم).

وأفاد عرمان في البيان الذي تقلته “سودان تربيون”، أن ما أسماه “الخطة الشيطانية” قطعت شوطاً بعيداً بما في ذلك الدعاية لها في وسائل الإعلام، مشيرا إلى مؤتمر صحفي عقده قائد قوات الدعم السريع بالخرطوم أخيرا تحدث فيه عن فقدان قواته لنحو 150 سيارة في حراسة حدود السودان مع ليبيا ومصر.

وتابع “الخطوة الآخرى هي تسديد هذه الفواتير وشراء السيارات والمعدات لهذه القوات من الدعم والأموال الأوروبية أثناء موسم الأمطار وتجهيز القوات واستخدامها في الحروب الداخلية الصيف القادم حيث يسعى النظام لتمويل حروبه على حساب أوروبا في ظل وضعه الإقتصادي”.

وكان حميدتي قد أفاد في مؤتمر صحفي عقد بوزارة الدفاع الثلاثاء الماضي، بأن الخرطوم تحارب الهجرة غير الشرعية بالنيابة عن أوروبا بكلفة باهظة في الرجال والعتاد.

وقال عرمان “من الغريب أن قوات الدعم السريع أخذت تتحدث عن مكافحة الإرهاب وهي تترقب تمويل أميركي أيضاً بعد أن ضمنت تمويلاً أوروبياً”، وزاد “نثق في أن الرأي العام الأوروبي والأميركي ومؤسساته ستنتبه لهذا المخطط الإجرامي”.

ودعا الاتحاد الأوروبي للإنتباه لهذا المخطط ووقف تمويل هذه القوات والتعامل معها، قائلا إن “تمويلها هو دعم للإبادة الجماعية في السودان”.

وذكر أن الحركة الشعبية وجهت مكاتبها بأوروبا والولايات المتحدة لتصعيد القضية في البرلمان الأوروبي والبريطاني والكونغرس الأميركي ومخاطبة هذه المؤسسات رسميا بشكل عاجل.

وطالب المحكمة الجنائية الدولية للإنتباه بأن هذه القضية ذات صلة بجرائم الحرب بالسودان، موضحا أن قوات الدعم السريع إرتكبت جرائم ضد المدنيين سودانيين وأجانب من بلدان الجوار في الحدود بين السودان وليبيا ومصر.

وتابع: “كما نتوجه لكافة السودانيين والناشطين في الداخل والخارج لأخذ هذه القضية مأخذ الجد وهي تصب في خانة جرائم الحرب والإبادة الجماعية”.

يشار إلى أن الخرطوم بدأت تتلقى منذ عامين دعما ماديا ولوجستيا من دول أوروبية ومنظمات للحد من الهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر حيث يعتبر السودان معبرا للمهاجرين من القرن الأفريقي صوب أوروبا عبر ليبيا ومصر.

كما حصد السودان في يونيو 2014 إشادة من وزارة الخارجية الأميركية بمساعيه في محاصرة ومكافحة ظاهرة الاتجار بالبشر.

sudantribune

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


9 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        السر

        يالنكره ماذا تريد من السودان ماكفايه تأمر ودسائس وحقد وهدم وتدمير للوطن كل عمرك افنيته ضد السودان وشعبه ياليت لا ولد ولا نشأة فيه إلا كنت خاسره في ظهره ..لك من الله ماتستحق..

        الرد
      2. 2
        غلباوى

        يا عرمان انت نسيت العملتو فى ابو كرشولا بصراحه كده انتم والحكومة
        مجرمين حرب

        الرد
      3. 3
        المحارب

        انا والله اعارض هذا النظام ومازلت . لكن ياعرمان انت رجل حقيقي وتكره هذا البلد وانت تاجر حرب وبعد فشل الحركة الشعبية في الجنوب وزرعت الكراهية بين أبناء الجنوب وفي الماضي بين الشمال والجنوب لايمكن أن تسوق لنا نفسك مرة أخري انت لم تثبت جديتك في الحرص علي السودان وشعبه صدقني انا ابن اليسار وحينما اقول لك ذلك فإن انا اعي ما اقول . صحيح نفس الكلام ممكن تسمعو من كوز كمكايدة سياسية لكن انا وصلت لهذا الاستنتاج بموضوعية شديدة وتحليل لكل حركاتك وسكناتك . يارجل السودانين كرهوا الحروب دي النضال في الداخل بس والنظام دا الناس لو ناضلوا ضدو في الداخل كان سقط زمان . وماحنسمح تحكمنا مليشيات عسكرية كفاية جنوب السودان وليبيا

        الرد
      4. 4
        المحارب

        انا والله اعارض هذا النظام ومازلت . لكن ياعرمان انت رجل حقير وتكره هذا البلد وانت تاجر حرب وبعد فشل الحركة الشعبية في الجنوب وزرعت الكراهية بين أبناء الجنوب وفي الماضي بين الشمال والجنوب لايمكن أن تسوق لنا نفسك مرة أخري انت لم تثبت جديتك في الحرص علي السودان وشعبه صدقني انا ابن اليسار وحينما اقول لك ذلك فإن انا اعي ما اقول . صحيح نفس الكلام ممكن تسمعو من كوز كمكايدة سياسية لكن انا وصلت لهذا الاستنتاج بموضوعية شديدة وتحليل لكل حركاتك وسكناتك . يارجل السودانين كرهوا الحروب دي النضال في الداخل بس والنظام دا الناس لو ناضلوا ضدو في الداخل كان سقط زمان . وماحنسمح تحكمنا مليشيات عسكرية كفاية جنوب السودان وليبيا

        الرد
      5. 5
        ود بنده

        انت ما امك في دعم اروبي ولاغيرو يا عرمان . بعد فشلك في تحقيق ما يصبو الية أعداء السودان. .الآن اصبحت نكرة لا يرجوا منك شي .الان الاتحاد الأوربي يعي تمام من الاصح له وادارو لك ظهرهم .يا نكرة .الان حميدتي اهم رجل بالنسبة الأوروبيين.

        الرد
      6. 6
        انجلينا

        مديدة جنانى

        الرد
      7. 7
        الكوشى

        أقترح تغيير أسمها لقوات الردم السريع

        الرد
      8. 8
        wadalbkri

        سجمان شغال ضد مصلحة الشعب السوداني ونقول لك أن الشعب كله يكرهك ولامكان لك في السودان تنبح من الخارج أيها الكلب المسعور نسال الله أن يأخذك أخذ عزيز مقتدر

        الرد
      9. 9
        atbarawi

        نسيت الخطوه الاخيره يا عرمان والتي سيكملها حميدتي ابن الوطن البار وهي القضاء عليك

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *