زواج سوداناس

صورتان لمشار تطمئنان أنصاره بجوبا



شارك الموضوع :

نشر أنصار زعيم المعارضة في دولة جنوب السودان، رياك مشار، يوم الجمعة، صورتين تظهرانه في صحة جيدة بعد أكثر من شهر على فراره بعد نشوب معارك عنيفة في العاصمة جوبا والتي قيل إنه أصيب فيها.
وقُتل مئات الأشخاص في المعارك التي اندلعت في أحدث دولة في العالم في يوليو الماضي، في اشتباك القوات الموالية لمشار مع القوات التابعة للرئيس سلفاكير – خصمه السياسي منذ فترة طويلة – بالدبابات والمدفعية والطائرات الهليكوبتر.

وبعد مغادرته العاصمة لم يُعرف مكان مشار أوحالته الصحية لعدة أسابيع حتى أعلنت الأمم المتحدة، أنها أقلته من منطقة حدودية في جمهورية الكنغو الديمقراطية المجاورة وهو مصاب في الساق.

ثم سافر مشار بعد ذلك إلى السودان لتلقي العلاج.

ونشر أنصار لحزب الحركة الشعبية لتحرير السودان – فصيل المعارضة صورتين على الإنترنت، يظهر فيهما وهو يبتسم وهو جالس في مقعد وبجانبه زوجته وعدد من مسؤولي الحزب الكبار.

ولم يتضح الموقع الذي التقطت فيه الصورتان ولم تظهر أيهما ساقيه بالكامل.

وقال بعض أنصار مشار في جنوب السودان، إنهم اطمأنوا لمعرفة أنه بخير.

وقال جاتديت بيتر الذي رأى الصورتين لـ”رويترز” في جوبا، “دكتور مشار بحالة جيدة جداً”.

ومن المقرر أن يزور وفد من مجلس الأمن الدولي جنوب السودان يوم الجمعة، لمناقشة سبل “تحسين الوضع الأمني والإنساني” مع كير وخطط نشر 4000 جندي في إطار قوة حماية إقليمية.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *