زواج سوداناس

لماذا نستورد سيارات لاندكرورز وبي أم دبليو وإنفينتي ومرسيدس وهونداي آخر طراز ؟!



شارك الموضوع :

من غرائب تصريحات مسؤولي قطاع الاقتصاد في بلادنا، ما قاله نائب محافظ بنك السودان قبل أيام ونشرته الصحف ومن بينها (المجهر)، وفيه توعد البنك المركزي باتخاذ إجراءات لضبط حركة أو كبح جماح السيد (الدولار) وإخوانه (اليورو)، (الريال) و(الدرهم) في السوق الموازية !!
{لقد ظللنا نسمع هذه الحجوة منذ ثلاث سنوات وأكثر؛ إجراءات مرتقبة للسيطرة على الدولار، ولكننا نسمع جعجعة ولا نرى طحيناً !
{ليس هذا هو المضحك المبكي في ما قاله السيد نائب المحافظ، بل توضيحه المعلوم لرعاة الضأن في بوادي كردفان ودارفور، حيث كشف سيادته أن سبب ارتفاع أسعار النقد الأجنبي هو زيادة حجم الواردات لتبلغ نحو (10) مليارات دولار سنوياً مقابل صادرات لا تتجاوز (4.5) مليارات !!
{أي أن فواتير وارداتنا تساوي أكثر من (ضعف) قيمة صادراتنا، وهذا مفهوم للكثير من قطاعات شعبنا السياسية والاقتصادية والاجتماعية بل والرياضية، بما فيها مجلس شرف نادي المريخ الذي لم يدفع شيئاً يذكر حتى الآن مع الوضع المزري للنادي !!
{المطلوب من السيدين محافظ بنك السودان ونائبه ومن فوقهما السيد وزير المالية و(التخطيط) الاقتصادي (قال تخطيط .. قال)، أن يوضحوا لشعب السودان المسكين لماذا صارت وارداتنا ضعف صادراتنا ؟!
{سيقولون إن الشعب هو نفسه السبب، لأنه غير منتج .. هذا التبرير البايخ المكرور .
{الشعب ينتج عندما تقوده قيادته ناحية مواقع العمل والإنتاج تحفيزاً وتشجيعاً وحماية من قوائم الجبايات والأتاوات (ياخي تصديق حفلة في صالة بألفي جنيه من شرطة أمن المجتمع .. ليه ألفين ؟! مقابل شنو ؟! وباي قانون؟!) .. هذا واحد من ألف نموذج للجبايات والرسوم المتلاحقة على المصانع والمزارع والمتاجر وكل مواقع الإنتاج والخدمات في السودان).
{حدثني مستثمر عربي يملك مصنع أدوية في الخرطوم أن نسبة الضرائب في إثيوبيا أكثر من السودان، ولكن في السودان تتعدد الجهات الجابية .. أشكال وألوان .. وفواتير ما أنزل الله بها من سلطان .. بينما الجهة الجابية في جارتنا إثيوبيا واحدة .. ولا تأتي واحدة من ورائها بسلطات وقوانين محلية لتأخذ عنوة وبحماية المحاكم الخاصة رسوماً أخرى غير الضرائب، ولهذا هرب أكثر من (700) مشروع سوداني صناعي وتجاري إلى إثيوبيا، حيث البيئة المساعدة على الاستثمار رغم فظاظة القانون هناك !
{لماذا وارداتنا ضعف صادراتنا ؟! كم هي السلع الأساسية والضرورية للإنتاج والخدمات في بلادنا .. وكم تبلغ تكلفتها ؟!
{بالتأكيد أقل بكثير من (10) مليارات دولار ..
{لماذا نستورد سيارات لاندكرورز وبي أم دبليو وإنفينتي ومرسيدس وهونداي آخر طراز ؟!
{ما علاقة هذه السيارات غير الموجودة في غالب دول الجوار بما فيها “مصر” الكبيرة، إلا بأعداد قليلة جداً.
{انظر حولك في أي شارع من شوارع القاهرة وانتظر (12) ساعة .. لن تصادفك عربة لاندكروزر قيمتها (مليار ونصف المليار جنيه)، في السودان يركبها أي وزير ولائي في بلد بلغ فيها سعر الدولار (16) جنيهاً !!
{لماذا نستورد الألبان والأجبان والخضروات والفواكه من دول الخليج الصحراوية؟!
{لماذا نستورد الأسماك من سيراليون ؟! لماذا نستورد التمور من العراق والسعودية وتمور الشمالية بايرة ؟!
{لماذا نستورد الأثاث المعطوب من “الصين” بملايين الدولارات ونحن بلد الأخشاب والغابات والنجارين العطالى ؟!
{لماذا نستورد مواد البناء بملايين الدولارات للجهاز الاستثماري للضمان الاجتماعي ليبني مخططات سكنية للأثرياء .. بأموال العمال والموظفين الغلابى الذين لا يستطيعون شراء خروف الأضحية بسعر مناسب في بلد الـ(130) مليون رأس من الماشية ؟!
{لماذا لا تضعوا أموال العمال ودائع في بنك فيصل الإسلامي مقابل أرباح (15%) بدلاً من استهلاك نقدنا الأجنبي الشحيح ؟!
{لماذا وارداتنا أكثر من صادراتنا ؟! لأن الشعب لا تدير أمواله إدارة اقتصادية واعية وصارمة في تحديد الأولويات، وليس لأن الشعب غير منتج، فشعوب عربية كثيرة من حولنا غير منتجة وأكسل منا، لكن تديرها عقول اقتصادية عبقرية .
{لماذا لا يوقفون هذا الكم الهائل من العبث في فواتير الاستيراد بما فيها شركات الأدوية (المزيفة) التي قبضت أكثر من (20) مليون دولار ثم لم تستورد علبة (بنادول) ؟!
{الإجابة كما قالها لي مواطن صالح، لأنهم هم أنفسهم المستوردون لكل هذا العبث!!
{وكلمة (هم) مفتوحة (على الشيوع) !!

الهندي عز الدين
المجهر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        عبدالله

        وبعض الشي .. قبل القلي تقابل هذه (الخيرات) بميناء سواكن بهذه اللوحات (السخينة) .. وأسماك في حياة (حيتان).. ونستعين بـ (جلب) للهضم. وجلب هذا يا استاذ الهندي قالوا خبير أجنبي جايي لكي يعرفنا كيف نجذب مدخرات المغتربين والقائمة أدناه هذه بعض الرسوم المفروضة على المغتربين :
        وقبل أن ترسو أحلامك وأشواقك بالميناء عليك أن تقرأ بكل السرور الرسوم المقررة:
        150 ريال رسوم إذن تسليم . وعليك أن تسلم اذنيك وعينيك وتسلم على (علوية) بإعتبارها عمك أحمد وتعلن عن محتويات أمتعتك الشخصية وأي تشخيص خاطيء يعرضك للمساءلة وفق قانون الجمارك لسنة 1956 ق.م
        220 ريال رسوم موانيء . ولأتسأل عن أين هي الموانيء وما معنى (رسوم) موانيء وإلا اعتبرت (راسب) و و . ويمكن أن تعتبر عايد من الاجازة وماعندك بوطنك غير (الملايات).
        200 ماليه ولائيه . يمكن قبولها ملايتين أو ملوة بصل.
        80 ريال محلية سواكن . يمكن إرجاع الباقي محلبية وباكو حنة الحديبة.
        30 ريال رسوم ملاحظة جمارك . وأي ملاحظة منك سوف تضرب في الملايات
        10 جنيه دعم سياحه . يمكن قبول ساعة ماركة والباقي جبنه.
        250 جنيه الشركة الضامنة المهاجر . وياعيوب المها/جر ,, واسكت (جر النم) صديقة المغترب كما تزعم .. والصديق بإسمو ماهو صديقك لكن الصديق من أشار وبشرك بـ برش على الرصيف ووزع لك ولد ناقص وبنت شينه وقفل على كده.

        الرد
      2. 2
        انجلينا

        ربنا يصلح حالكم

        الرد
      3. 3
        مريم

        خلينا الانتباهة ل إسحق أحمد فضل الله
        قام جا لحقنا هنا ..
        عبدالله اخوي ..
        علوية .. وسخينة .. وملايات !!!!
        شكلك كده طلعت من السجن قريب
        وما داير ترجع تاني !!
        على العموم عوضية سمك بتسلم عليك
        وقالت ليك الموسم التالت من مشروعي بدا

        الرد
      4. 4
        سوداني اصيل

        الهندي يوجه كلامه للعربات الواقفة في مزرعي الرئيس المشير عمر حسن احمد البشير

        كل السيارات دي ان شفتها هناك

        الرد
      5. 5
        سوداني اصيل

        الهندي يوجه كلامه للعربات الواقفة في مزرعة الرئيس المشير عمر حسن احمد البشير

        كل السيارات دي ان شفتها هناك

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *