زواج سوداناس

“التبرع بالدم” .. له فوائد عظيمة وهيخليك تمام



شارك الموضوع :

هو التبرع بالدم :
إن التبرع بالدم ضرورة إنسانية يحتاج اليها كثير من الناس في أي وقت من الاوقات و يمكن تقسيم الدم الى فصائل ثمانية حسب الاحرف ( A و B ) وحسب وجود عامل ريسوس او عدمه
A+ ، A- ، B+ ، B- ، O+ ، O- ، AB+ ، AB-

فوائد التبرع بالدم :
– تنشط نخاع عظام المتبرع لإنتاج خلايا دم جديدة ( كريات حمراء وكريات بيضاء وصفائح دموية ) .
– المساعدة في تنشيط الدورة الدموية .
– علاج بعض الحالات المرضية مثل الزيادة غير الطبيعية في عدد كريات الدم الحمراء ونسبة الحديد ومنع حدوث مضاعفات هذه الأمراض .
– أنه في كل مرة تتبرع بالدم فإنك تتخلص من بعض الحديد الذى يحتويه والذى إذا ما ارتفع مستواه بالدم يزيد من مخاطر الاصابة بامراض القلب ، كما أن الحديد يعجل باكسدة الكوليستيرول ويزيد من تلف الشراين الصغيرة .
– إن الذين يتبرعون بدمهم مرة واحدة على أقل كل سنة هم أقل تعرضا للإصابة بأمراض الدورة الدموية و سرطان الدم .
– التبرع بالدم ينشط النخاع العظمى (وهو المسؤول الوحيد فى الجسم عن تكوين خلايا الدم), فبينما يتجدد دم الإنسان طبيعيا كل 120 يوما, فإن الإنسان الذى يتبرع يتجدد دمه بعد 20 يوما فقط أى أسرع بستة أضعاف، كما أن خلايا الدم الجديدة أنشط فى نقل الأكسجين إلى أعضاء الجسم, مما يؤدى إلى زيادة النشاط والحيوية.
ـ تعيد عملية التبرع بالدم الحيوية والنشاط للجسم بسبب تجدد خلايا الدم .
– يساعد التبرع على تنشيط نخاع العظم في انتاج خلايا دم جديدة تستطيع حمل كمية أكبر من الأوكسجين الى أعضاء الجسم الرئيسية مثلًا الدماغ يساعد على زيادة التركيز والنشاط في العمل وعدم الخمول .

وصايا بعد التبرع :
-ا لإكثار من شرب السوائل خلال الساعات التالية للتبرع .
– الأمتناع عن التدخين لمدة ساعتين .
– عدم نزع اللاصق الضاغط على مكان الأبرة قبل ساعتين .
– يجب رفع اليدين الى أعلى والظغط على مكان الأبرة اذا كان هناك نزيف .
– اذا شعر المتبرع بالغثيان او الدوران يجب ان يستلقي على السرير ويكون مستوى الرأس منخفض عن الجسم او الجلوس مع وضع الرأس بين الركبتين لمدة 5 دقائق .
– عدم القيام بأعمال شاقة أو تمرينات رياضية مجهدة لمدة 24 ساعة .
– زاول نشاطك المعتاد بعد التبرع، مع تجنب المجهود البدني الزائد .
– اشرب كمية من السوائل أكثر بقليل من المعتاد خلال الساعتين التاليتين للتبرع .
– تجنب ممارسة رياضة عنيفة خلال 24 ساعة بعد التبرع .
– إذا كنت مدخنًا لا تدخن لمدة ساعتين بعد التبرع؛ لأن استنشاق الدخان يحفز الدم للذهاب للرئتين مسببًا حالة من الدوار والشحوب .

شروط التبرع بالدم :
– أن يكون عمر المتبرع 18 – 65 سنة
– أن لا يقل وزن المتبرع عن 50 كجم
– أن تكون نسبة الهيموجلوبين للرجال 14-17 أما النساء فتكون 12-14 جم
– أن يتراوح الضغط بين 100/60 إلى 140/90
– يكون النبض بين 50-100 في الدقيقة
– أن لا يزيد درجة الحرارة عن 37 درجة مئوية

موانع التبرع بالدم :
– جميع أنواع الأنيميا عدا أنيميا نقص الحديد .
– أمراض القلب والحمى الروماتيزمية .
– الأمراض الصدرية المزمنة .
– ارتفاع الضغط المزمن .
– الالتهاب الكبدي الفيروسي .
– مرض البول السكري .
– حالات تضخم الكبد .
– حالات الفشل الكلوي .
– حالات التشنجات والصرع والإغماء المتكرر .
– زيادة أو نقص إفرازات الغدة الدرقية .
– الحمل .
– أمراض نزف الدم .
– الأمراض الوراثية .
– الأمراض النفسية .
– أي عمليات خلال فترة ثلاثة أشهر .
– فقدان غير متوقع للوزن والشهية .
– عرق ليلي .
– سخونة ليلية .
دراسات وابحاث عن التبرع بالدم :
– اكدت احدث الدراسات العلمية أن التبرع بالدم يعد عملا صحيا ليس فقط للشخص الذي يتلقى الدم، لكنه أيضا يفيد المتبرع حيث يقلل من خطورة الإصابة بالأزمات القلبية، وفقاً لوكالة د ب أ .

وقال المسؤول بهيئات التبرع بالدم التابعة للصليب الأحمر الألماني فريدريش أرنست دوبه : التبرع بالدم يحفز إنتاج خلايا دم جذعية جديدة ويحسِّن نظام الدورة الدموية بأكمله.

– بينت دراسة فنلندية أجريت مؤخرا أن التبرع بالدم بانتظام يقلل مخاطر الإصابة بأزمات قلبية بين الرجال بسبب التخلص من الكوليسترول،

وأوضح يان نواك من هيئة التبرع بالدم في لايبزيج إن الجسم السليم يعوض السوائل المفقودة وخلايا الدم الحمراء سريعا، قائلا إن من المهم، مع ذلك، أن يتناول المتبرع بالدم كميات كافية من الطعام قبل وبعد التبرع ويشرب سوائل أكثر من المعتاد.

وعادة ما تستغرق العملية الفعلية للتبرع بالدم حوالي 10 دقائق، كما أن العملية برمتها بما في ذلك الشكليات ، قبل التبرع وفترة راحة قصيرة بعد التبرع، لا تتجاوز ساعة .

– اثبتت دراسه علميه أنه في كل مرة تتبرع بالدم فإنك تتخلص من بعض الحديد الذي يحتويه والذي إذا ما ارتفع مستواه بالدم يزيد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب ، كما أن الحديد يعجل باكسدة الكوليستيرول ويزيد من تلف الشراين الصغيرة ، و إن الذين يتبرعون بدمهم مرة واحدة على أقل كل سنة هم أقل تعرضا للإصابة بأمراض الدورة الدموية و سرطان الدم.

التبرع بالدم ينشط النخاع العظمى (وهو المسئول الوحيد في الجسم عن تكوين خلايا الدم), فبينما يتجدد دم الإنسان طبيعيا كل 120 يوما, يتجدد دم المتبرع المنتظم كل 20 يوما فقط أي أسرع بستة أضعاف، كما أن خلايا الدم الجديدة أنشط في نقل الأكسوجين إلى أعضاء الجسم, مما يؤدى إلى زيادة النشاط والحيوية. فكأن الله يبدل المتبرع بكيس دم أفضل مما تبرع به .
التحاليل التي تجرى في كل مرة للتبرع تُطمئن المتبرع على صحته بصورة دورية.

بوابة القاهرة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *