زواج سوداناس

المعادن: شواهد لوجود الذهب بشرق دارفور



شارك الموضوع :

أعلنت وزارة المعادن السودانية وجود شواهد إيجابية عن توفر معدن الذهب وأحجار البناء والزينة والأحجار الكريمة في ولاية شرق دارفور. والتقى الوزير د. أحمد محمد الصادق الكاروري، يوم الاثنين، بالخرطوم والي الولاية أنس عمر.

وقال الكاروري إن فريقاً فنياً من الهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية – الذراع الفنية للوزارة، أكد وجود شواهد للذهب قسمت بموجبها الولاية إلى تسعة مربعات، إلى جانب توفر أحجار الزينة والبناء والأحجار الكريمة.

ووجَّه الوزير بتجهيز الخريطة الجيولوجية لولاية شرق دارفور في موعد أقصاه مطلع شهر نوفمبر المقبل.

وأكد إيفاد فريق فني من الهيئة منتصف شهر أكتوبر القادم للقيام بالمزيد من أعمال البحث والاستكشاف بالولاية إيذاناً ببدء أعمال الترويج للمعادن الموجودة هناك، بغرض جلب مستثمرين للعمل فيها.

من جانبه، أكد والي الولاية اتفاقهم مع الوزارة على إعداد الخريطة المعدنية والجيولوجية خلال شهر نوفمبر لتوضيح المعادن الموجودة بالولاية.

وقال عمر إن ولاية شرق دارفور تزخر بموارد معدنية كبيرة ومتنوعة. وأضاف “نتعشم أن تتم الدراسات الجيدة لها لنعمل على استقطاب المستثمرين للاستثمار، بما يعود بالنفع على مواطن شرق دارفور”.

الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *