زواج سوداناس

العقوبات الأمريكية على السودان أمام مجلس “حقوق الإنسان”



شارك الموضوع :

يبحث مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بجنيف في دورته التي تبدأ منتصف سبتمبر الجاري، أثر العقوبات الأمريكية الأحادية المفروضة على السودان. ويستمع إلى تقرير من الخبير المستقل، اريستيد ننوسي، عن أوضاع حقوق الإنسان بالسودان.

ويقود وزير الدولة بالخارجية السودانية، كمال الدين إسماعيل، وفد السودان المشارك في اجتماعات مجلس حقوق الإنسان بجنيف خلال الفترة من 13 حتى 19 سبتمبر الجاري، قبل أن يلحق به وزير العدل، عوض الحسن النور، لقيادة الوفد يوم 20 سبتمبر حتى نهاية أعمال الدورة في 30 سبتمبر.

وأفاد تعميم صحفي للمتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، قريب الله خضر، أن الدورة ستناقش قضايا تهم السودان وهي تقرير للمقرر الخاص عن زيارته للسودان في نوفمبر 2015، يعكس فيه أثر الإجراءات الأحادية القسرية على الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية في السودان، ويقدم مقترحات لتخفيف تلك الآثار لحين رفعها.

وأضاف أن الدورة ستستمع لتقرير الخبير المستقل يوم 28 سبتمبر حول تحسن حالة حقوق الإنسان في السودان، من خلال المساعدات الفنية وبناء القدرات، و”تبعاً لذلك يتم إصدار قرار بشأن ولاية الخبير”.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *