زواج سوداناس

مدينة صينية تبحث عن رجال وتجبرهم على عشق 3 نساء



شارك الموضوع :

على الرغم من التقاليد الصينية التي لا تعترف بالتعدد في العلاقات النسائية، فضلاً عن منع القانون للزواج بأكثر من امرأة، يبدو أن نقص النساء في مدينة دونغ قوان وصل لدرجة أصبحت تلك العادات الصينية “في خبر كان”.

ففي تلك المدينة، يجمع كل رجل بين 3 عشيقات، حتى أصبح الأمر شيئا عاديا وتتقبله النساء بشكل طبيعي.

وأصبح العثور على عشيقة ثانية وثالثة أسهل بكثير من الحصول على وظيفة، كما يتندر الصينيون على أهل هذه المدينة، فالرجل الذي يعشق امرأة واحدة فقط في مدينة دونغ قوان بمقاطعة قوانغدونغ الصينية يكون محرجا بين أصدقائه.

ويرجع مسؤولو المدينة هذا الخلل في التركيبة بين الذكور والإناث بمدينتهم التي تسكنها غالبية من النساء، إلى أن أصحاب المصانع في المدينة يفضلون توظيف النساء على الرجال بسبب التزامهن في العمل وتقديمهن إنتاجية أعلى من الجنس الخشن.

ووفق ما نقلت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية عن رجل من تلك المدينة صرح لإحدى القنوات المحلية، فإن العثور على عشيقة في هذه المدينة أسهل بكثير من الحصول على وظيفة. في حين قال عامل آخر: “لدي 3 عشيقات وجميعهن كن يعرفن بعضهن بعضا قبل ارتباطي بهن، وليس هناك أي مشكلة بينهن، ولا يمانعن العيش مع رجل واحد، فهذا أمر طبيعي في مدينتنا، وهناك العديد من أصدقائي أيضا لديهم أكثر من عشيقة يعشن معا تحت سقف منزل واحد”.

في حين قالت شياو لين، عشيقة لرجل لديه 3 عشيقات أخريات: “إن الوضع طبيعي جداً، فالنساء يعملن جنبا إلى جنب بشكل مشترك في المصانع، فلماذا لا يتقبلن الشراكة في رجل واحد أيضاً، ذلك أفضل بكثير من أن تبقى وحيدة بدون رجل”.

وقال يي، وهو رجل عاطل عن العمل، إن هناك الكثير من النساء في مدينة دونغقوان لا يردن أي أموال، بل يرغبن بحبيب فقط.

العربية نت

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *