زواج سوداناس

التعرض للضوء الساطع قد يزيد مستويات هرمون الذكورة



شارك الموضوع :

أظهرت دراسة علمية محدودة أن التعرض للضوء الساطع يمكن أن يزيد من مستويات هرمون الذكورة (التستوستيرون)، ومن ثم يؤدي إلى درجة أكبر من الإشباع الجنسي عند الرجال الذين تتراجع الرغبة لديهم.

بينت دراسة إيطالية، نشرتها الكلية الأوروبية لعلم النفس العصبي الدوائي (إي.سي.إن.بي)، بأن الرجال الذين فقدوا رغبتهم الجنسية بإمكانهم استعادتها مجددا عن طريق تكرار التعرض لضوء ساطع. وأجرى علماء في جامعة سيينا تجاربا على 38 رجلا يعانون ضعفا في رغبتهم الجنسية، حيث قاموا بتعريضهم لجلسات علاجية بالضوء في الصباح الباكر لمدة 30 دقيقة باستخدام “صندوق مضيء”.

وتعرضت مجموعة من الذين جرت عليهم التجارب إلى ضوء صناعي مكثف، بينما تعرضت مجموعة أخرى إلى ضوء خافت. وقالت (إي.سي.إن.بي) في بيان إنه بعد أسبوعين، ارتفع مقياس متوسط الإشباع الجنسي للمجموعة الأولى من درجتين إلى 6.3 درجة من أصل 10 درجات، وارتفعت مستويات هرمون التستوستيرون من 2.1 نانوجرام في المليلتر إلى 3.6 نانوغرام في المليلتر.

في حين لم يظهر أي تحسن ملحوظ في الرغبة الجنسية على المجموعة الثانية. وقال إدوارد فيتا رئيس قسم الطب النفسي وقسم علم النفس في مستشفى جامعة برشلونة إنه “تم استخدام العلاج بالضوء بنجاح في الماضي في علاج بعض أشكال الاكتئاب، وترجح هذه الدراسة الآن أن ذلك قد يفيد أيضا في علاج انخفاض الرغبة الجنسية لدى الرجال.

DW

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *