زواج سوداناس

هل يتم سحب كرة ذهبية واحدة من ميسي ورونالدو؟



شارك الموضوع :

قالت صحيفة AS الإسبانية إنه يجب تجريد ليونيل ميسي هداف برشلونة وغريمه التقليدي كريستيانو رونالدو من كرة ذهبية واحدة من كل منهما إذا تم تطبيق القواعد الجديدة للتصويت للجائزة التي اعتمدت أخيرًا على جائزتي عامي2010 و2013.

ومنذ إنشاء الجائزة عام 1956 إلى أن اندمجت مع جائزة الاتحاد الدولي (الفيفا) في 2010 منح الفيفا للمدربين وقادة المنتخبات في الاتحادات الوطنية المنضوية تحت مظلته حق التصويت إلى جانب الصحافيين عكس ما كانت تفعل مجلة “فرانس فوتبول” التي انشأت الجائزة في البداية.

وتغيير طريقة التصويت التي اتبعها الفيفا منحت حق التصويت لمدربي وقادة منتخبات 209 منتخبات يمثلون العدد نفسه من الاتحادات الوطنية التابعة للفيفا.

وفاز ميسي بخمس كرات ذهبية أعوام (2009 و 2010 و 2011 و 2012 و 2015) في حين فاز رونالدو بثلاث، أعوام (2008 و 2013 و 2014).

ويسلي شنايدر

وبالطبع لن ينسى لاعب الوسط الهولندي فشله في اقتناص جائزة أفضل لاعب في العالم عام 2010 عندما قاد منتخب بلاده لنهائي كأس العالم في جنوب افريقيا والتي اقتنصها ميسي.

ففي عام 2010 نال شنايدر أعلى الأصوات في تصويت الصحفيين وليس ميسي ، حيث فاز في العام نفسه بثلاثية دوري الأبطال والدوري والكأس المحليين مع إنتر ميلان وصعد لنهائي المونديال مع هولندا وحصل على 293 نقطة من الصحفيين. وكان أندريس إنييستا الثاني بحصوله على 291، بينما كان تشافي ثالثا بـ 229 متفوقا على ميسي في أصوات الصحفيين.

ولم يفز أي من تشافي وإنييستا بالجائزة رغم قيادة إسبانيا للقب كأس العالم للمرة الأولى في تاريخها بعد عامين من التتويج بلقب يورو 2008.

ريبيري أفضل لاعب في 2013

وبعد ذلك بثلاث سنوات ما زال يشعر الفرنسي فرانك ريبيري لاعب وسط بايرن ميونخ أنه ظلم بعدم حصوله على الجائزة في 2013 والتي ذهبت لرونالدو.

وففي 2013 فاز ريبيري بكل شيء مع بايرن ميونخ وحصل على 524 نقطة من الصحفيين متفوقا على الفائز رونالدو الذي حصل على 399 وميسي 364 لكن في النهاية الجائزة ذهبت للدون.

إرم نيوز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *