زواج سوداناس

قيادات الحركة الشعبية تنهي زيارة لجوبا



شارك الموضوع :

أنهى وفد من الحركة الشعبية لتحرير السودان زيارة رسمية إلى دولة جنوب السودان بدعوة من من الرئيس سلفاكير ميارديت. وتكون وفد الحركة من الرئيس مالك عقار والأمين العام ياسر عرمان ورئيس هيئة الأركان اللواء جقود مكوار.

وقال بيان صحفي للحركة، تلقت “شبكة الشروق” نسخة منه، إن وفدها التقى الرئيس سلفاكير ميارديت والنائب الأول تعبان دينق ونائب الرئيس جيمس واني إيقا ووزير الدفاع كوال مجانق جوك، وعدداً من قادة الأجهزة الأمنية.

وتناول الاجتماع إمكانية ورغبة دولة جنوب السودان في دعم العملية السلمية في السودان وإنهاء الحرب، التي تصب مباشرة في مصلحة شعبي البلدين، وإجراء مشاورات حول تنفيذ الاتفاق الذي توصل إليه وزيرا الدفاع في دولتي السودان نحو فتح المعابر ومراقبة الحدود وإنشاء قوات مشتركة بين البلدين.

وأعلنت الحركة ترحيبها بكل مجهود تبذله جوبا لدعم عملية السلام في السودان، لاسيما وأن قيادة دولة جنوب السودان على اطلاع تام على جذور الأزمة السودانية، خاصة حينما يتعلق الأمر بالحركة الشعبية في السودان والحرب التي تدور في منطقتي جبال النوبة بجنوب كردفان والنيل الأزرق، كما إنها أيضاً تدرك الخلفية التي تعمل على أساسها الآلية الرفيعة للاتحاد الأفريقي ورئيسها تامبو أمبيكي والذي من ضمن مهامه تحسين العلاقات بين دولتي السودان.

وحول الاتفاقية الأمنية بين دولتي السودان، فإن الحركة الشعبية- شمال، رحبت بكل ما من شأنه إزالة التوتر وتحسين العلاقات بين البلدين.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        وطني السودان

        كدة تعليمات بالتوقيع بلا شروط ولذلك أهنئ خراجيتنا بالنجاح للتركيع الحشرة اللاشعبية

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *