زواج سوداناس

إضراب بمستشفى أم درمان بعد اعتداء مواطنين على الأطباء



شارك الموضوع :

دخل أطباء مستشفى أم درمان التعليمي في إضراب عن العمل استمر لأكثر من 12 ساعة بسبب التعدي بالضرب على طبيب وعدد من الكوادر الصحية بعد وفاة شاب عشريني كان يعاني من النزيف الحاد بسبب تلقيه ثلاث طعنات بمنزل مناسبة، وقال أطباء أن ذوي المتوفي طلبو نقله الى مشفاً آخر لكنه توفي قبل ذلك، موضحين أن أفراد من أسرته عادوا الى الطوارئ واعتدوا بالضرب على الكوادر الطبية وقاموا بتكسير وتهشيم الأجهزة والمعدات بالحوادث، وقدرت وزارة الصحة بالخرطوم الخسائر في المعدات ب 500 مليون جنيه.

واعتبر مسؤول الاعلام بلجنة الأطباء المركزية، حسام الأمين في تصريح لـ(الجريدة ) الحادثة استمراراً لمعاناة الأطباء والكوادر والتنصل عن حمايتهم، مضيفاً أن مثل هذه الحادثة تكررت كثيراً دون وضع معالجات جذرية لها، وكشف حسام عن فتح بلاغات جنائية بالقسم الأوسط بعد الاعتداء على الأطباء.
وأوضح بيان للجنة الأطباء أن المريض حضر مطعوناً في 3 مناطق في الصدر والظهر، وبدأت عملية اسعافه حال وصوله. ولكن حالته كانت متدهورة نسبة لفقده ما يزيد عن 3 لتر من دمه اثر نزيف حاد داخل الصدر، وتم إخبار أهله بأن المريض في حالة خطرة ويحتاج لعملية فتح صدر استكشافية عاجلة لا يمكن اجراؤها في مستشفى امدرمان، ولكن توفي المريض قبل تحويله، وأضاف البيان أن مريضة أخرى أتت في حالة حرجة توفيت ولم يستطع الاطباء اسعافها بسبب حادثة الاعتداء، معلناً دخول الاطباء في إضراب تام عن العمل بقسم الحوادث وعقد “اجتماع للخروج بموقف موحد ملزم للجميع يحفظ الارواح ويصحح وضع المستشفى”.

وفي السياق أعلنت وزارة الصحة في تعميم صحفي، عن مزاولة العمل بقسم الطوارئ والاصابات اليوم عقب صيانة المبنى وتوفير الاجهزة والمعدات التي تم تحطيمها، واشارت الوزارة لاجتماعها مع سلطات الشرطة والدفاع المدني والاجهزة الأمنية بمحلية امدرمان برئاسة معتمد امدرمان لوضع الخطة الامنية للمستشفى، وقالت إنه تم فتح مكتب للشرطة ووضع خطة لحماية الاطباء والمستشفى بالتنسيق مع اتحاد ونقابة الاطباء.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        زاتو

        لا يعقل أن يعتدي زوي المريض علي الأطباء من فراغ ..الأطباء عندنا هنا دايما يتعاملوا بنرجسية وترفع مع المرضي ما عارفين انو الطب مهنة إنسانية.في المقام الاول.فقبل ما تحموهم من الاعتداءت علموهم الإنسانية والتعامل مع البشر ..

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *