زواج سوداناس

الأراضي الصالحة للزراعة بشرق دارفور 13 مليون فدان



شارك الموضوع :

أكدت وزارة الزراعة بشرق دارفور، أن المساحة الصالحة للزراعة تبلغ 13 مليون فدان، منها 4 ملايين و90 ألف فدان تمت زراعتها، و4 ملايين فدان للقطاع الرعوي، وقالت إن أهم المحاصيل في العام الماضي الذرة الرفيعة والدخن والفول السوداني.

وأوضح كتيب للخارطة الاستثمارية للعام 2016 أصدرته وزارة المالية والاقتصاد بالولاية، أن عدداً كبيراً من السكان يعملون في رعي المواشي، بجانب الزراعة حيث توجد أراض زراعية خصبة وموارد معدنية ونفطية وثروة حيوانية هائلة، ومراع واسعة تجذب الرعاة الرُحّل من مناطق شمال كردفان وشمال دارفور.

وأضاف الكتيب حسب وكالة السودان للأنباء، أن أهم المحاصيل التي تمت زراعتها في الموسم المطري 2015 الذرة الرفيعة والدخن والفول السوداني بمساحة تبلغ 3 ملايين و600 ألف فدان.

وقالت الوزارة إن مشاريع الزراعة الآلية المطرية تتمثل في مشروع أم عجاجة بمحلية أبوجابرة جنوب الضعين بمساحة 25 ألف فدان، مؤكدة أن أراضي المشروع تصلح لزراعة أصناف الذرة الرفيعة المختلفة والسمسم وفول الصويا والخضروات والقوار والأعلاف.

وأضافت أن مشروع أبوقامة بمحلية الفردوس جنوب غرب الضعين بمساحة 365 ألف فدان، وتصلح أراضيه لزراعة أصناف الذرة الرفيعة والسمسم والفول السوداني وقطن مطري والخضروات والأعلاف، أما مشروع هجليجة الزراعي بشرق الضعين فتبلغ مساحته 2 ألف فدان به مزرعة تجريبية لإكثار البذور بمساحة 50 فداناً .

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        عدنان

        سوف تظل أرض بكر إلى يوم القيامة صدقني يا حسنين. وإذا زرعناها أين نتقاتل يا حسنين؟ وماذا تقول عنا الحكامات يا حسنين؟ زراعين الدخن ما بدورو اليوم السخن.. يا حسنين؟ وا فضيحتاه يا حسنين؟ زراعين القمح ما فيهم قولا سمح يا حسنين؟ فلتجقلب الخيل في أرضنا ولكل حصان 20 فدان وتاتشرين.
        وخلي الذخيرة تنزرع في الصين والسلاح بنقلعا قلعان حمرة عييييييين يا حسنين.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *