زواج سوداناس

دكتور المعز يكشف الحقائق عن ترك زوجته المذيعة جدية عثمان للإعلام والتحول لعارضة أزياء: زوجتي أنشأت شركة إنتاج وأنا من أقوم بتمويلها



شارك الموضوع :

كشف الشاعر والدكتور المعز عمر بخيت عن الخبر والصور التي تناولتها مواقع التواصل الاجتماعي عن زوجته المذيعة السودانية جدية عثمان، التي أشارت إلى تركها الفضائيات وتحولها لعروض الأزياء، بعد أن أظهرت الصور جدية عثمان وهي تستعرض بعدد من الملابس.

وبحسب ما ذكرت صحيفة الجوهرة فقد عبر الدكتور معز عمر بخيت زوج المذيعة جدية عثمان عن استياءه الشديد من تناول البعض لهذه الموضوع بهذه الطريقة ليوكد قائلا :في حاجة ما واضحة للناس وياريت الناس ما تستعجل في نقل الأخبار قبل التأكد من صحتها لإبراز الحقيقة كاملة أما بخصوص ترك المذيعة جدية لعملها فهي لم تترك الإعلام بل أنشأت شركة إنتاج إعلامي قمت أنا بتمويلها.

كما أنها لم تعمل كعارضة أزياء على الإطلاق بل وقعت عقود إعلانات مع شركات عالمية كموديل للإعلان لتلك المنتجات من ملابس واحذيه وعطور وحقائب يد الخ. وهذا الأمر لا علاقة له بشركة الإنتاج الإعلامي أو عملها كإعلامية وهو أمر إعلاني بحت يقوم به النجوم الكبار من ممثلين او رياضيين او مطربين أو مذيعين وهكذا، مع كل الحب والتقدير.

 

محمد عثمان _ الخرطوم

 

النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        محتار بس

        لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم اللهم يارب الطف باعبادك والله اخر الزمن نحن نقول الافكار الزي دي جايه من وين وتارك انت
        شغال تمويل في مشاريع جديد على المجتمع
        السوداني دا كل عادات وتقاليد المجتمع الاوربي
        حاجات لا تشبه المجتمع السوداني المحافظ على
        جميلة لكن امثال المتبرجاءت ديل ح يفسد المجتمع كل لانو نحن في زمن كل تقاليد خوفي الحاجات تعمل تاثير على بناتنا تلقي الواحدة شغالة عارضة ازياء المشكلة جدية عثمان
        انتي كبيرة في العمر خلاص بعدها اعملي ليك عمل صالح وانت يا دكتور المعز عمر المفروض تكون عندك غيرة بدل التشجيع دا لكن لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم رجال اخر زمن الرجال خلاص ماتوا في كراري

        الرد
      2. 2
        الهادى عمر

        يا استاذ يا شاعر……
        اتقى الله واستر على عرضك وتذكر الموت والقبر والقيامة والحساب
        قال رسولنا الحبيب (كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته)

        الرد
      3. 3
        أم عبدالرحمن

        اتقوا الله وما تنشروا حاجات ذي دي .. ذنوب ليكم وذنوب لمتابعينكم .. خافوا ربنا هو شاهد عليكم ويعلم خائنة الاعين وما تخفي الصدور

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *