زواج سوداناس

اتحاد العمال: الأجور لا تغطي نسبة 22% من تكلفة المعيشة



شارك الموضوع :

أقر رئيس اتحاد نقابات العمال المهندس يوسف علي عبد الكريم بعدم تناسب الرواتب مع تكلفة المعيشة، مؤكداً أن الأجر في أحسن الأحوال لا يغطي ما نسبته 22% من تكلفة المعيشة.

وقال يوسف في حوار مع “الصيحة” ينشر بالداخل، إن سد هذه الفجوة لا يتعلق باتحاد العمال لوحده، ودعا وزارة المالية للاهتمام بالعاملين لأنهم الفئة الأساسية لمسألة الإنتاج وأي زيادة في أجور العاملين ستعود بصورة إيجابية على مستوى الإنتاج.

ودعا لتكامل الجهود مع الحكومة للوصول لأجر مساوٍ لتكلفة المعيشة وقطع بسعيهم الجاد للوصول لأجر مساوٍ لتكلفة المعيشة بحلول العام 2019م.

ودافع عن رفضهم لأسلوب الإضراب، وقال إن الإضراب حق مكفول بموجب القانون وما من جهة تستطيع سلب العاملين هذا الحق، وتابع: “لكن لدينا تقديراتنا التي بموجبها لا نحبذ أسلوب الإضراب، فنحن نقدر ظرف العمال وظرف الوطن أيضاً، ونعلم جيداً أن منطق الإضرابات والصراعات لا يأتي بنتيجة نرجوها بل يزيد من الأعباء التي يمكن أن تؤثر على العمال أنفسهم”. وأضاف: “ونحن لسنا مثل دول الخليج التي وصلت لمرحلة رفاهة معينة، لكننا نوازن بين ضغطنا على الحكومة والحفاظ على حقوق العمال، وسنستمر في الضغط حتى نصل لأهدافنا”.

صحيفة الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *