زواج سوداناس

مسيرة في الخرطوم تندِّد بقصف المدنيين في حلب



شارك الموضوع :

سيرت جماعة الدستور الإسلامي مسيرة للتنديد بالمجازر التي وقعت على أطفال حلب أمس، وخرجت المسيرة من داخل المسجد الكبير بالخرطوم عقب صلاة الجمعة.

وسلمت المسيرة مذكرة للأمم المتحدة تستنكر من خلالها ما وصفته بالمجازر التي ترتكب بحق الشعب السوري من قبل النظام السوري وحلفائه. وقالت المذكرة إن طيران النظام السوري والمقاتلات الروسية كثف من القصف على حلب وريفها مما أدى إلى سقوط مئات القتلى حتى الآن، أغلبهم نساء وأطفال وأضعافهم من الجرحى، كما ألحق دماراً واسعاً بالبنية التحتية، وتسبب في أزمة إنسانية كبيرة، وما زال كثير من الضحايا تحت أنقاض المباني المتهدمة.

وقال إمام وخطيب المسجد الكبير، كمال رزق، خلال الخطبة: “نسمع أنين الأطفال من تحت الأنقاض، أينما نلتفت نرى جياعاً ووجوهاً كالحة يحيط الموت بها من كل جانب”. وأضاف: “المسلمون اليوم ينظرون إلى سوريا وهي تدمر من فوقها ومن تحتها ومن حولها دون أن يحركوا ساكناً”.

صحيفة الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        مازن

        الناس دى ما عندها شغلة ولاعندها فراغ عاوزه تملاهو…مالن ومال ناس حلب..هل حلب تعتبر اولوية للمواطن السودانى…سعر جوال السكر يقارب 600 جنيه وانبوبه الغاز بأكثر من 100 جنية..والدولار حدث ولاحرج. ..وفى ناس اولادهم بيموتو اماه عيونهم لانهم لايملكون حق الدواء ونحن بنتظاهر فى شئ لايجدى نفعا..

        امشو اشتغلوا وانتحوا وحسنو الاقتصاد وبطلوا المساخر البتعملوا فيها دى.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *