زواج سوداناس

رئيس الفلبين يعتذر لليهود وينعت الأميركيين “بالأغبياء”!



شارك الموضوع :

اعتذر رئيس الفلبين، رودريغو دوتيرتي، الأحد، اليهود بسبب مقارنته نفسه بالزعيم النازي أدولف هتلر، قبل أن يهاجم متقديه في الولايات المتحدة قائلا “تبا لكم .. إنكم أغبياء”. وواجه دوتيرتي إدانة دولية بعد أن شبه الجمعة حملته ضد المخدرات التي خلفت نحو ثلاثة آلاف قتيل، بحملة هتلر للقضاء على اليهود إبان الحرب العالمية الثانية. وأكد دوتيرتي أنه كان يرد على المنتقدين الذين شبهوه بهتلر، وأضاف في كلمة على التلفزيون الوطني “ولذلك قلت: بالطبع أنا هتلر، ولكن الأشخاص الذين سأقتلهم هم مدمنو المخدرات”، وأضاف “لم أقل في الحقيقة أي شيء خاطئ. ولكنهم لا يريدون التلاعب بالذكرى ولذلك فإنني اعتذر بشدة وبعمق للشعب اليهودي”. وأردف قائلا “لم تكن تلك نيتي أبدا، ولكن المشكلة أنني واجهت انتقادات لمقارنة نفسي بهتلر. ولكنني كنت واضحا جدا بانني سأقتل الثلاثة ملايين” مدمن. ومنذ تولي دوتيرتي السلطة في 30 يونيو، قتلت الشرطة أكثر من 1200 شخص، كما قتل نحو 1800 آخرين في ظروف غامضة، طبقا لأرقام رسمية. وواصل دوتيرتي هجماته على منتقديه الغربيين، وحذر من أنه مستعد لطرد جميع القوات الأميركية من الفيليبين، وقال “أنا لا أحب الأميركيين إنهم يوبخونني علنا. ولذلك أقول: تبا لكم .. إنكم أغبياء”. وهدد دوتيرتي بإلغاء اتفاقية الدفاع المبرمة مع واشنطن، التي بدأ العمل بها في كانون الثاني الماضي، في ظل حكم الرئيس السابق بنينو أكينو. وتسمح الاتفاقية للقوات الأميركية باستخدام خمس قواعد فيليبينية للمساعدة في مواجهة التواجد الصيني في بحر الصين الجنوبي.

الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *