زواج سوداناس

الكشف المبكر يشفي من سرطان الثدي بنسبة 95%



شارك الموضوع :

كشفت اختصاصي علم الأمراض والأنسجة د. آمنة فضل، عن مساعٍ حثيثة لتحويل عيادات الكشف على الثدي إلى عيادات ثابتة بكل المراكز الصحية، وأوضحت أن اكتشاف ورم سرطان الثدي في المرحلة الأولى يمكن الشفاء منه بنسبة 95 بالمئة.

وقالت آمنة في حديث لبرنامج (صباح الشروق)، يوم الإثنين، إنه تم اختيار شهر أكتوبر للتوعية بمخاطر المرض لتقديم الدعم النفسي لمريضات سرطان الثدي.

وأشارت إلى أن المبادرة بكشف المرض حاجة أساسية، وأضافت أن الأورام التي تصيب الثدي 80 بالمئة منها حميدة و20 بالمئة منها أورام خبيثة أو غير حميدة، وأوضحت أن نسبة 10,7% تكون أورام خبيثة وعنيفة، تؤدي إلى القتل.

وأضافت آمنة أن سرطان الثدي يمر بخمس مراحل: الأولى تكوين وتوالد الخلايا نفسها بصورة غير طبيعية، تليها مرحلة الانتشار، ثم الانتقال إلى مرحلة انتشار الغدد اللنفاوية، والرابعة مرحلة انتشاره في بقية الجسم كله، وأخيراً مرحلة الاحتضار.

وكشفت عن أسباب جينية وبيئية، للإصابة بمرض سرطان الثدي وأشارت إلى وجود جين معين إذا وجد عند السيدة، تكون الإصابة أعلى، وتزيد بنسبة خمسة بالمئة، مبينة أن الأسباب البيئية تكون نتيجة التعرض للأشعة، والعاملين في حقول المناجم.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *