زواج سوداناس

برلمانيون: العملة تنهار والوزراء فاشلون



شارك الموضوع :

هدد نواب بالمجلسين «الوطني والولايات»، أمس، بطرح الثقة عن الحكومة بسبب تردي الوضع الاقتصادي بالبلاد، وانتقدوا سياسات الدولة التي احالت العملة الوطنية لـ”قطعة ثلج في ماء ساخن”، وطالبوا باقالة وزيري المالية والضمان الاجتماعي، ووصف نواب بالمجلسين الحكومة القائمة بـ “الاضعف” ووزرائها بــ”الفاشلين”، في وقت شبه البرلماني ورئيس حزب الامة الوطني عبد الله مسار، وزير المالية بدر الدين محمود بـ”الصراف “، وقال ان أي ماكينة صرف آلي تستطيع ان تقوم بمهامه. وكشف مسار عن وقوع 159 الف حالة طلاق من جملة 247 الف حالة زواج خلال العام الماضي، جراء الوضع الاقتصادي والعجز عن تلبية احتياجات الاسرة، وحمل وزيري المالية بدر الدين محمود، والضمان الاجتماعي مشاعر الدولب، مسئولية الانهيار الاقتصادي والاجتماعي بالبلاد، وقال “هناك فشل حقيقي وازمة معاش وحياة واخلاق”، وهدد بسحب الثقة عن الحكومة الحالية التي ووصفها بالاضعف والقائمين على امرها بـ” الفاشلين”، وابدى مسار خلال مداولات الهيئة التشريعية القومية بمجلسيها “الوطني، الولايات”، على خطاب الرئيس عمر البشير في افتتاحية اعمال الهيئة، استيائه البالغ من غياب الوزراء عن الجلسة المخصصة للتداول على خطاب الرئيس والقضايا التي تناولها، واعتبر ان ما يحدث مسئولية اخلاقية سيسأل عنها النواب يوم القيامة، فيما اعترض المسئول السياسي بكتلة المؤتمر الوطني حسب الله صالح على تهديد مسار بسحب الثقة عن الحكومة ووزيري المالية والضمان الاجتماعي، وقال لن “نطرح الثقة عن الحكومة في هذه القبة”. فيما انتقد النائب رجب محمد رجب خطاب الرئيس. وقال “كنا نتوقع ان يأتي بقرار لايقاف انهيار العملة”، واعتبر رجب ان زيادة معدل النمو وارتفاع صادرات الذهب والنفط، لم ينعكس على “قفة الملاح” او على قيمة العملة الوطنية التي اصبحت “كقطعة ثلج في ماء ساخن اوتحت الشمس” حسب وصفه.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *