زواج سوداناس

مصر تتجه لتدريب الدبلوماسيين السودانيين بالقاهرة



شارك الموضوع :

القاهرة: الإنتباهة أكد وزيرا خارجية السودان ومصر إبراهيم غندور وسامح شكري أمس، على بذل الجهود لإزالة المعوقات وتقوية العلاقات الثنائية بين البلدين، كما تناولا الجهود التي بُذلت لتوثيق العلاقات، خاصة إنشاء آلية للتشاور السياسي بين وزارتي خارجية البلدين. ورحب غندور بعقد اجتماعات اللجان القطاعية واللجنة العليا المشتركة بين البلدين في مصر، خاصة أنها المرة الأولى التي ستجتمع فيها اللجنة العليا على المستوى الرئاسي، مشيراً إلى علاقات الدم والمصاهرة بين البلدين، وأكد أهمية التكليف الرئاسي بتقوية العلاقات الثنائية بين البلدين في المجالات كافة، وإزالة المعوقات كافة التي تمنع انسياب حركة الأفراد والسلع بين الدولتين، موضحاً أهمية التنسيق الثنائي في ضوء التغيرات التي تشهدها المنطقة. وذكر المتحدث باسم الخارجية المصرية أحمد أبوزيد، أن الاجتماع تناول مناقشة عدة موضوعات شملت تدريب الكوادر الدبلوماسية في معهد الدراسات الدبلوماسية المصري، والتعاون في المجالات الاقتصادية والزراعية والمالية، بجانب المعابر الحدودية بين البلدين وزيادة التجارة البينية، فضلاً عن مراجعة نتائج اجتماع كبار المسؤولين للجنة القطاعية السياسية والأمنية والقنصلية، والتوقيع بالأحرف الأولى على محضر اجتماع كبار المسؤولين.

الانتباهة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        ناصح

        والله ي اخوانا الحكومه دي غير منزله راسنا ما منها اي فايدة يعني هسي بعد العنصريه وعدم الاعتراف بينا عايز بعد دة تخلي المصريين يدربو الحكومه عشان بكرة يقولو هم علموكم السياسه …الله يشيل الحكومه دي ويريحنا

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *