زواج سوداناس

دراسة: فرقعة الأصابع ظاهرة صحية



شارك الموضوع :

يبدو أن فرقعة الأصابع ليست عملاً ضاراً كما كان الاعتقاد سائداً. فقد أكدت دراسة حديثة أن فرقعة الأصابع التي اعتاد عليها كثيرون لا تحمل أي ضرر. ليس هذا فقط، بل إنها تملك منافع تتجلى خصوصاً في حمايتنا من آلام المفاصل مستقبلاً.

ويوضح موقع “ميرور” البريطاني، أن مفاصل الأصابع هي منطقة ترتبط فيها الأربطة بالعظام. وعند فرقعة الأصابع تزداد الفجوة بينها. وهذا يعني أن كل عملية فرقعة هي تخفيف من الضغط في هذه المنطقة، والتي تسببها غازات أكسيد الكربون والنيتروجين والأكسجين، ما يعيد للضغط توازنه.

ولمن يتساءل عن الصوت الذي يصدر من مفاصل الأصابع عند فرقعتها، فإن الجواب هو أنه صادر عن السائل الذي يسد الفجوة في المفاصل ويخفف عنها. لهذا إذا وجدتم أنكم تشعرون بالارتياح فهذا راجع إلى أن الفرقعة تحفز النهايات العصبية في المنطقة، وتمططها مدة ثلاثين دقيقة.

وكان الاعتقاد السائد في الماضي، أن عملية فرقعة الأصابع ضارة. فنقلت تقارير عدة إنها تضر بأنسجة وأربطة المفاصل، كما أن الضغط الذي تولده غير صحي على المفصل كما وصلت تقارير إلى التنبؤ بحدوث خلل دائم ومزمن. بينما قالت تقارير أخرى إنه يؤدي إلى “الشيخوخة المبكرة” للأصابع.

وبناء على هذه التقارير السابقة كان من عادة الأهل أن يمنعوا أبناءهم من القيام بهذه العادة، وكذلك كان ينبه الأصدقاء أصدقاءهم. بينما كان رفض بعضهم مبنياً على فكرة أنه مخالف للأدب والإيتيكيت.

(العربي الجديد)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *